استقالة كلاتنبرج رسميا من اتحاد الكرة

  • فيتو
  • الثلاثاء 24 يناير 2023 - 15:14

كلاتنبيرج، استقال الإنجليزي مارك كلاتنبرج رئيس لجنة الحكام في اتحاد الكرة من منصبه بشكل رسمي.

وأبلغ الحكم الدولي الإنجليزي السابق المسئولين في اتحاد الكرة باعتذاره عن عدم استمرار مهمته في الفترة المقبلة بعد أقل من موسم من توليه المهمة.

تفاصيل هروب كلاتينبرج

وكشفت مصادر داخل اتحاد الكرة أن كلاتنبيرجشعر بعدم الرضا بعد اجتماع اتحاد الكرة مع رابطة الأندية الأخيرة لمناقشة أداء الحكام في الموسم الحالي.

وأوضحت أن الحكم الإنجليزي السابق فوجيء بتغييرات للحكام التي وضعها خاصة في الأسبوع الـ15 من الدوري وخاصة مباراة بيراميدز وسموحة.

وتابعت أن كلاتنبيرجاختار الحكم محمود ناجي لمباراة بيراميدز وسموحة ولكنه تفاجئ بتعيين الحكم محمد الحنفي للمباراة.

وقالت المصادر إن الخبير الإنجليزي تواصل مع حازم إمام عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة لمعرفة سبب ذلك التغيير وكان الرد أن نادي بيراميدز طلب حكام دوليين لمبارياته في الدوري الأمر الذي أثار غضبه بشكل كبير ليقرر عدم استكمال مهمته مع اتحاد الكرة.

أزمة التحكيم مع كلاتنبرج

وتحولت أزمة التحكيم المصرى إلى حديث الساعة فى الشارع الرياضى فى ظل حالة عدم الرضا من جميع أندية الدورى المصرى الممتاز عن مستوى التحكيم فى مسابقة الدورى المصرى منذ بداية الموسم الحالى، خاصة أن نسبة الأخطاء التحكيمية تتزايد من جولة إلى أخرى .

وعلى الرغم من حالة التفاؤل التى سيطرت على جميع أطراف المنظومة فى بداية الموسم الحالى بعد التعاقد مع الخبير التحكيمى الإنجليزى مارك كلاتنبرج إلا أن الخواجة لم يتفرغ لتطوير التحكيم المصرى وتعامل معه بمنطق “ السبوبة” بموافقة الجبلاية، وذلك بعد أن فضل مصالحه الشخصية والسفر إلى الخارج لتحليل المباريات والحصول على إجازات فاقت أيام تواجده داخل اتحاد الكرة .

شكاوى الأندية

وشهدت الأيام الأخيرة وصول عشرات الشكاوى إلى رابطة الأندية وكلها تشكو من التعرض للظلم التحكيمى، وتطالب رابطة الأندية بوضع حل لمشكلات التحكيم، وتضمنت أغلب الشكاوى تهديدات بالانسحاب من مسابقة الدورى، لأن أخطاء الحكام تهدر جهود الأندية والأجهزة الفنية...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية