افتتاح معرض استعادي للتشكيلي نبيل راشد بمركز الجزيرة للفنون.. غدًا الأربعاء

يفتتح الدكتور وليد قانوش رئيس قطاع الفنون التشكيلية معرضاً استعادياً للفنان الدكتور نبيل راشد وذلك في تمام الساعة السادسة مساء غد الأربعاء 25 يناير الجاري بمركز الجزيرة للفنون بالزمالك.

موضوعات مقترحة

بعد تكريم الرئيس لوالدها.. مني ذو الفقار: هذه المرة الأولي التي يكرم فيها كبطل | خاص

بعد تكريمه في عيد الشرطة.. ما لا تعرفه عن شجاعة صلاح ذو الفقار في معركة الإسماعيلية والعدوان الثلاثي| صور

رامز جلال يتصدر شباك التذاكر بفيلم "أخي فوق الشجرة" ويتفوق علي هنيدي

وقد كتب الدكتور وليد قانوش حول هذه التجربة: "في عرضٍ شامل يستضيفه مركز الجزيرة للفنون.. نسلط الضوء على ملامح هذه التجربة الأصيلة والنادرة في تنوعها المدهش، نعيد قراءة هذه الشخصية شديدة الخصوصية، نقدم للأجيال الحالية عرضاً بصرياً قلما توفر أمامهم لأحد رموز الإبداع المصري الكبار.. نلهم ونحفز مخيلتهم بنموذج فريد في خياله ومواهبه وقدراته التعبيرية المتشبعة بالأفكار الجمالية والفنية وبإحساس صادق لذاتية الفنان حيث محتوى موضوعاته ومفرداته التعبيرية والتقنية".

أما الفنان نبيل راشد فقال عن المعرض: "يحدث الإبداع بشكل تلقائي عندما تتفاعل الخبرة التي تتراكم مع المعرفة والخيال وينتج عنها مهارات التفكير الإبداعي، فالإنسان هو الكائن الوحيد الذي لديه القدرة على التفكير لأنه يمتلك المشاعر والأحاسيس وطرق التعبير لتخرج إلى عالم الخيال الذي يحدث تأثيراً معنوياً زاخراً بالألوان والظلال، وبين الوهم والحقيقة نصل إلى إيجاد العمل الذي يُشبع المتعة النفسية والفنية والفكرية التي تتدفق معها الكثير من الفرضيات والمقارنات والتخيلات لتصل إلى حالة من الاستقرار والمصالحة مع الذات".

يشُار إلى أن نبيل حسن حسني راشد .. تخرج في كلية الفنون الجميلة بالقاهرة قسم الديكور سنة 1960 بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف، عمل كأستاذ العمارة الداخلية – كلية الفنون الجميلة، حصل على بعثة إلى روما للحصول على درجة الدكتوراه من أكاديمية الفنون الجميلة بروما بدرجة امتياز مع مرتبة الشرف، عُين معيدا بالكلية 1960- مدرسا بالكلية 1977- أستاذا...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية