الصحة تنشر قائمة فحوصات بالمجان ضمن برنامج الرعاية لكبار السن

نشرت وزارة الصحة والسكان ، منشوراً توعوياً بـ ال فحوصات طبية يتم عملها بالمجان في برنامج الرعاية الصحية لكبار السن.

وكانت من أبرزها:

فحص إكلينيكي عام ويشمل ( قياس ضغط الدم - قياس حدة النظر - قياس كتلة الجسم - فحص الفم والأسنان - تقييم نفسي تغذوي )

فحوصات معملية وتشمل ( سكر تراكمي - سكر عشوائي - وظائف كلي - قياس نسبة الدهون والكوليسترول - الدم الحفي في البراز - قياس نسبة الهيموجلوبين ).

فحوصات غير معملية وتشمل ( رسم قلب - سونار موجات فوق صوتية علي البطن والحوض )

الصحة: تقديم الخدمة الطبية لـ 494 ألف مواطن ضمن برنامج «الرعاية الصحية المستمرة لكبار السن»

أعلنت وزارة الصحة والسكان، تقديم الخدمات الطبية لـ 495 ألف و287 مواطنًا فوق سن الـ 65 عامًا، ضمن برنامج «الرعاية الصحية المستمرة لكبار السن»، منذ انطلاق البرنامج في الأول من شهر أكتوبر 2021 وحتى اليوم.

وأشار الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إلى أن البرنامج يهدف إلى تحسين جودة الحياة الصحية لكبار السن فوق الـ65 عامًا، من خلال الكشف المبكر عن المشكلات الصحية الأكثر شيوعًا في هذه المرحلة العمرية، وذلك من خلال 401 مركز طبي، موزعة على جميع الإدارات الصحية بـ21 محافظة كمرحلة أولى.

ومن جانبه، أوضح الدكتور وائل عبدالرازق رئيس قطاع الرعاية الصحية والتمريض، أن حزمة الخدمات الطبية المقدمة لكبار السن تشمل الكشف عن الأمراض غير السارية كارتفاع ضغط الدم، والسكري، وأمراض القلب، والاعتلال الكلوي وأمراض الجهاز الهضمي، وسوء التغذية (الأنيميا، السمنة)، بالإضافة إلى التقييم النفسي والتغذوي.

ولفت الدكتور وائل عبدالرازق، إلى أن البرنامج يقدم خدمات الفحص الإكلينيكي العام، وحساب مؤشر كتلة الجسم، وفحوصات النظر، والفم والأسنان، بالإضافة إلى فحوصات (قياس نسبة الهيموجلوبين ونسبة الدهون والكوليسترول، ووظائف الكلى، والتحليل العشوائي للسكر بالدم)، إلى جانب إجراء فحوصات رسم القلب، والموجات فوق الصوتية على البطن والحوض.

وتابع «عبدالرازق» أن البرنامج يشمل تقديم خدمات التثقيف الصحي والدعم...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية