الإمارات ترفع رصيدها إلى 22 ميدالية متنوعة في الدورة الخليجية بالكويت

ارتفعت حصيلة منتخبات الإمارات المشاركة في دورة الألعاب الخليجية بالكويت بنسختها الثالثة والمستمرة حتى 31 مايو الجاري إلى 22 ميدالية ملونة، وذلك بعدما حققت لاعبة منتخب الإمارات للدراجات صفية الصايغ ميدالية ذهبية وحقق يوسف المطروشي لاعبا منتخب الإمارات للسباحة ميدالية فضية.

وتقام منافسات الدورة بمشاركة أكثر من 1700 رياضي من مجلس التعاون لدول الخليج العربية وتشارك الإمارات فيها ب 285 رياضيًا ورياضية يشاركون في 16 لعبة فردية وجماعية مختلفة ضمن 111 مسابقة تقام في 12 موقعاً ويرافق الوفد 39 مدرباً، و24 إدارياً، و12 أخصائياً ومعالجا.

وحققت لاعبة منتخب الإمارات للدراجات الهوائية صفية الصايغ، المركز الأول، وحصدت الميدالية الذهبية في سباق الفردي ضد الساعة لمسافة 12.7 كم الذي أقيم على جسر الشيخ جابر الأحمد الصباح، بعدما سجلت زمناً قدره 19:36.31 دقيقة، بفارق ثانيتين عن لاعبة منتخب الكويت، لطيفة الياسين، التي حلت في المركز الثاني محرزةً الميدالية الفضية بزمن قدره 19:39.40 دقيقة، فيما جاءت لاعبة منتخب السعودية، دانية سيمباوة، في المركز الثالث محققةً الميدالية البرونزية بزمن قدره 20:02.34 دقيقة، كما لم تكمل اللاعبة زهرة حسين بسبب الإصابة وانحراف دراجتها خلال السباق.

وحصد يوسف المطروشي الميدالية الفضية في ختام مشاركة منتخب الإمارات للسباحة بسباق 100 متر حرة مسجلا زمنا قدره 51.12 ثانية، بينما توج بالميدالية الذهبية الكويتي وليد عبدالرزاق بزمن قدره 50.96 ثانية، ونال الميدالية البرونزية القطري محمد محمد بزمن قدره 52.88 ثانية.

كما حقق عمر الحمادي المركز الخامس في سباق 200 متر صدر بزمن قدره 2.34.55 دقيقة، يليه في المركز السادس يوسف الشامسي بزمن قدره 2.36.74 دقيقة، بينما توج بالميدالية الذهبية الكويتي راشد الطرموم بزمن قدره 2.19.20 دقيقة.

واحتل سالم غالب المركز الرابع في سباق 200 متر ظهر بزمن قدره 2.16.58 دقيقة، بينما توج بالمركز الأول القطري يوسف عبدالله بزمن قدره 2.09.62 دقيقة، وحرمت الإصابة حسين الحمادي من المشاركة في سباق 400 متر حرة.

وتوزعت ميداليات الإمارات...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية