Samsung ترفع أسعار تصنيع الرقائق بنسبة 20%

سيتعين على عملاء مسبك الرقائق من Samsung قريبًا دفع المزيد مقابل خدمات الشركة. وفقًا لـ Bloomberg، تجري شركة التكنولوجيا العملاقة بالفعل محادثات مع عملائها حول فرض رسوم إضافية بنسبة تتراوح بين 15 و 20 بالمائة لتصنيع رقائقهم، اعتمادًا على مدى تطور منتجاتهم.

سامسونج هي أحدث شركة في الصناعة ترفع أسعارها في محاولة لمواكبة التكاليف المتزايدة لشراء المواد في خضم أزمة سلسلة التوريد العالمية.

تقول بلومبرج إن الشركات التي تحتاج إلى شرائح مُصنعة على عقد قديمة ستواجه أكبر ارتفاع في الأسعار، والذي سيتم تطبيقه في وقت ما في النصف الثاني

من هذا العام. على ما يبدو، لقد انتهت Samsung بالفعل من التفاوض مع بعض عملائها، لكنها لا تزال قيد المناقشة مع الآخرين حاليًا. حققت أعمال سامسونج في مجال السباكة أعلى مبيعاتها في الربع الأول على الإطلاق للأشهر الثلاثة الأولى من عام 2022.

وفي حين أن الشركة متفائلة بشأن مستقبلها، فإنها تتوقع أيضًا أن يستمر نقص المكونات العالمية في التأثير على أعمالها. كما ترتفع تكاليف التصنيع بنسبة تصل إلى 30 في المائة في المتوسط

أيضًا ، مما يعني أن شركات المسبك يجب أن تتقاضى رسومًا أكبر لتحقيق ربح. رفعت المسابك المنافسة مثل TSMC الأسعار بالفعل بنسبة 20 في المائة العام الماضي وستتقاضى رسومًا أكثر في عام 2023.

قال ماساهيرو واكاسوجي المحلل في بلومبيرج إنتليجنس: "هذه خطوة حتمية لشركة Samsung. قد يقبل بعض العملاء أسعارًا أعلى إذا تمكنوا من الحصول على الرقائق في وقت أبكر من الآخرين.

نظرًا لأن Samsung لديها معدات متطورة لا يمتلكها منافسوها وأن المسابك الأخرى ترفع الأسعار على أي حال، فمن المرجح أن يوافق عملاؤها على دفع أسعارها الجديدة. ونظرًا لأن ارتفاع الأسعار يؤثر على الصناعة بأكملها، فمن المحتمل أن نتوقع دفع المزيد مقابل السيارات والهواتف الذكية ووحدات التحكم والأجهزة الأخرى في المستقبل.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية