المناظرة الوطنية للاختراع تشهد تسجيل 130 مترشحا على موقعها حتى 12 ماي 2022 - مدير عام وكالة النهوض بالصناعة والتجديد

افاد المدير العام لوكالة النهوض بالصناعة والتجديد، عمر بوزوادة، الجمعة، بان عدد المسجلين على موقع المناظرة الوطنية للاختراع 2022 بلغ 130 مترشحا حتى 12 ماي 2022

وذكر بوزوادة خلال ندوة صحفية خصصت لتقديم الدورة الثالثة للمناظرة الوطنية للاختراع 2022 والصالون الثاني للمخترعين المتوسطيين، انه تم تنظيم 128 يوم ترويجي واعلامي للتعريف بالمناظرة في كل الولايات حضرها اكثر من 1000 مشارك. كما تم اطلاق حملة عبر وسائط التواصل الاجتماعي والـ"واب" وفي وسائل الاعلام المسموعة والمكتوبة، مشيرا الى انهم بصدد تركيز لجان التحكيم على المستوى الوطني والدولي.

وكشف مدير عام الوكالة بخصوص الجوائز، أنه تمّ تخصيص 10 الاف دينار للجائزة الاولى و7 تلاف دينار للجائزة الثانية و5 الاف دينار للجائزة الثالثة. واوضح ان الفائز الاول من كل صنف سيتمتع بالمشاركة في صالون او مؤتمر في بلد اجنبي في مجال التجديد او الاختراع يتم اقتراحه من طرف وكالة النهوض بالصناعة والتجديد

واكد أن العشرة الاوائل من كل صنف سيستفيدون بشهادات المشاركة في المناظرة والصالون وعرض اختراعاتهم في فضاء الصالون الدولي للتجديد والبحث والاختراع تونس 2022، فضلا عن الترشح لبطولة كاس العالم والبحث العلمي تونس 2022 ملاحظا انه وقع رصد جوائز اخرى سيعلن عنها خلال الصالون.

ولفت بوزوادة في جانب اخر، الى ان لجنة التحكيم تتكون من ممثلين عن كل من وزارتي الصناعة والمناجم والطاقة والتعليم العالي والبحث العلمي ووكالة النهوض بالصناعة والتجديد والمعهد الوطني للمواصفات والملكية الصناعية والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية والوكالة الوطنية للنهوض بالبحث العلمي والجمعية التونسية للبحث العلمي والابتكار والملكية الفكرية وجمعية المراكز الفنية الصناعية بتونس والجمعية التونسية للاقطاب التكنولوجية.

يذكر ان التسجيل وسحب ملفات المشاركة يتم عن طريق موقع واب المناظرة

www.tunisieindustrie.nat.tnconcoursinvention

جدير بالذكر ايضا انه حدد تاريخ 20 ماي 2022 كآخر أجل لإيداع ملفات المشاركة بالادارات الجهوية للوكالة، وسيتم الانتقاء...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية