معلومات الوزراء: مصر تحصد ثمار برنامج الإصلاح الاقتصادى بشهادة العالم

تزامنا مع إطلاق فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ53 وفي إطار مشاركة مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء بإصدارات ثرية في جناح مميز بالمعرض؛ يصدر المركز العدد الرابع من التقرير السنوي "مصر في عيون العالم 2021" والذي يرصد ويوثق أبرز المؤشرات والتقارير والتصنيفات العالمية الصادرة من الجهات والمؤسسات الدولية ذات الثقل والتي تعتمد في إعداد إصداراتها على أحدث المنهجيات العلمية الرصينة، كما يبرز التقرير التطور الذي تشهده مصر من منظور دولي معتمدًا على رؤى ومشاهدات مصادر وشخصيات دولية بارزة، بما يؤكد جدية الجهود الهادفة للارتقاء بجودة حياة المواطن المصري الذي يمثل محور عملية التنمية الشاملة.

تضمنت الإصدارة الحديثة من التقرير عرضا لـ 12 تقريرا عن أهم التوقعات بشأن الاقتصاد المصري، فضلا عن 24 مؤشرا دوليا، و27 تقريرا متنوعا يرصد تطورات أهم القطاعات، وراعت منهجية إعداد التقرير اختيار المؤشرات والتقارير التي ترصد وتقيم الخطوات المصرية تجاه تحقيق أهداف التنمية المستدامة، ورؤية مصر 2030، وخطط الحكومة طويلة ومتوسطة الأمد، من وجهة نظر83 من المؤسسات الدولية ذات المصداقية.

واعتمد التقرير على عرض مصور لتلك البيانات والمؤشرات في صورة انفوجرافات يسهل قراءتها للمتخصصين وغيرهم، كما اعتمد على تقسيم جديد مستوحى من أهداف التنمية المستدامة وبرنامج عمل الحكومة المصرية، حيث احتوى على 5 أقسام تناول الأول منهم أهم التقارير والمؤشرات الدولية عن تعافي الاقتصاد المصري، متضمناً توقعات وكالة فيتش سولوشنز بأن تصل نسبة نمو الاقتصاد المصري إلى 5.5% في 2022 /2023، فيما توقع صندوق النقد الدولي أن يصل نمو الاقتصاد المصري إلى 5.8% بحلول 2024/ 2025، كما تناول مؤشرات تعكس بيئة الأعمال حيث تمكنت مصر من خلق بيئة جاذبة للاستثمارات الأجنبية، فكانت الأولى إفريقيًا في تلقي الاستثمارات وضمن أكبر 5 اقتصادات افريقية تصديرًا للاستثمارات وفقًا لمنظمة الأونكتاد.

كذلك سلط التقرير الضوء على انتعاش حركتي السياحة والسفر حتى أعلنت "كوليرز إنترناشيونال" عن توقعاتها لإشغالات الفنادق في مصر...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية