وزير الزراعة: توجيهات من الرئيس بتقديم كل أوجه الدعم للأشقاء في القارة الأفريقية

استقبل السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، وفدا من المعاهد الزراعية والجامعات النيجرية والذي يزور مركز البحوث الزراعية حاليا للإطلاع على النهضة التي تشهدها مصر في مجال البحث العلمي الزراعي.

وخلال الاجتماع رحب القصير بالوفد النيجري وأكد أن هناك توجيهات من الرئيس عبدالفتاح السيسي بتقديم كافة أوجه الدعم للأشقاء في القارة الأفريقية .

وزير الزراعة استعرض الانجازات التي تشهدها مصر مؤخرا في كافة المجالات الزراعية المختلفة، وقال إن القارة الأفريقية تمتلك ثروات طبيعية كثيرة يجب استغلالها لمصلحة شعوبها وأكد أن مصر على استعداد للتعاون مع نيجريا في مجال بناء القدرات والتدريب وتبادل الخبرات وكذلك في البحوث الزراعية والثروة الحيوانية والداجنة والسمكية وأيضا الخدمات البيطرية والامصال واللقاحات والري الحديث وتحسين السلالات وإنتاج التقاوى

وزير الزراعة أشار إلى امتلاك وزارة الزراعة لمجموعة من المعامل والمعاهد البحثية المعتمدة دوليا سوف يتم وضعها في خدمة الأشقاء الأفارقة.

من ناحيته أكد رئيس الوفد النيجري عن سعادتهم بزيارة مصر وعلى حفاوة الاستقبال وأشاد بمستوى تجهيز المعاهد والمعامل البحثية المصرية وأشار إلى أن هذه الزيارة تأتي استكمالا للزيارة التي قام بها وفد وزارة الزراعة النيجرية سبتمبر الماضي لمصر وذلك تمهيدا لتوقيع اتفاق تعاون في كافة المجالات الزراعية بين البلدين الشقيقين .

وقال الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية ، إن الوفد النيجري خلال زيارته لمصر التي استمرت لمدة أسبوع قام بزيارة معاهد صحة الحيوان ووقاية النباتات والهندسة الوراثية والمحاصيل الحقلية والمحاصيل السكرية والامصال واللقاحات البيطرية والانتاج الحيواني ومركز تغير المناخ الزراعي كما قام الوفد بزيارة المركز الإقليمي للأغذية والاعلاف ومعمل تحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية وكذلك معمل ابحاث الثروة السمكية والبرنامج الوطني لإنتاج تقاوي الخضر.

IMG-20220114-WA0008

IMG-20220114-WA0010

IMG-20220114-WA0011

IMG-20220114-WA0009

IMG-20220114-WA0007

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية