تفاصيل لقاء وزير الأشغال مع السفير المصري لدى فلسطين

تابعنا أيضا عبر فيسبوك facebook.com/alwatanvoice رام الله - دنيا الوطن

بحث وزير الأشغال العامة والإسكان محمد زيارة، اليوم الثلاثاء، مع السفير المصري لدى دولة فلسطين طارق طايل عدد من القضايا الهامة أبرزها ملف إعادة إعمار قطاع غزة ورفع الحصار الإسرائيلي عن القطاع، وكذلك ملف التهدئة.

جاء ذلك خلال لقاء جمع الطرفين في مقر الوزارة بحضور المستشارة في السفارة المصرية نيفين جمال الدين، حيث أشاد زيارة بدور مصر الحالي والتاريخي إزاء القضية الفلسطينية، مؤكدا أن الشعب الفلسطيني يقدر الجهود الحثيثة التي تبذلها الشقيقة مصر لمساندة قضيته على كافة الأصعدة.

من جهته، أثنى السفير على عمق العلاقات الأخوية بين دولة فلسطين وجمهورية مصر العربية، مؤكدا على موقف بلاده الثابت تجاه الشعب الفلسطيني، ودعمها للحقوق الوطنية الفلسطينية وإنهاء الاحتلال، وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وبحث الطرفان عدد من القضايا التي تخص قطاع غزة بما في ذلك ملف إعادة إعمار قطاع غزة والجهود المصرية المبذولة في هذا الملف، حيث وجه زيارة شكره لمبادرة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بتقديمه 500 مليون دولار لإعادة ما دمره الاحتلال.

وأطلع زيارة السفير على الدور الذي تبذله الحكومة في القطاع وما تنفذه من مشاريع، وأوضح أن الحكومة نفذت مشاريع تنموية في القطاع منذ عام 2014 بما يزيد عن ملياري دولار.

واتفق الطرفان على ضرورة الإسراع في عملية الإعمار، وكذلك استمرار اللقاءات والتنسيق بين الحكومة الفلسطينية والجانب المصري في هذا الملف، وذلك حسب التفاهمات المتفق عليها بين الطرفين.

كما ناقش الطرفان القضايا السياسية المتعلقة بملف المصالحة الذي ترعاه مصر، وكذلك الضغط على إسرائيل لرفع الحصار المفروض على القطاع، حيث يُشكل الحصار عائقا أمام عملية إعادة الإعمار وتحقيق التنمية، وكذلك استمرار معاناة المواطنين في القطاع.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية