رئيس وزراء موريشيوس: بناء اقتصاد رقمي أفضل طريقة لمواجهة التحديات جائحة كورونا

أكد رئيس وزراء جمهورية موريشيوس برافيند جوغنوث أن المحور الرئيسي لاجتماع دول شرق وجنوب افريقيا (كوميسا) يعكس إصرار الدول الأعضاء على إيجاد سبل جديدة ومبتكرة للتكيف مع الوضع الجديد الذي فرضته جائحة كورونا ، مشددا على ضرورة إنشاء منطقة تجارة حرة لتحفيز التجارة والاستثمار في المنطقة لتحقيق النمو المستدام، وضمان حياة أفضل لشعوبنا.

وقال جوغنوث، في كلمته خلال أعمال قمة "الكوميسا" عبر تقنية "فيديو كونفرانس"، إنه يتعين على الدول الأعضاء بناء اقتصاد رقمي قوي في المنطقة، مؤكدا أنه أفضل طريقة لمواجهة التحديات التي فرضتها علينا جائحة كورونا.

وأضاف رئيس وزراء موريشيوس أن الاقتصاد الرقمي يساهم في إحياء الاقتصاديات النامية وسيمهد الطريق نحو التنمية المستدامة لدولنا، موضحا أن جائحة كورونا كارثة عالمية لها آثار كارثية طويلة المدى على اقتصاديات الدول الأعضاء والحياة الاجتماعية والأنظمة الصحية.

وقال رئيس وزراء موريشيوس إنه يتعين على علينا ضمان الربط بالانترنت بأسعار مناسبة في جميع دول " الكوميسا" ، مشيرا إلى ضرورة تبادل المعلومات فيما يخص الامن السيبراني .

وأضاف انه يتعين على التجمع الاهتمام بتطوير الشباب وتعزيز مهاراته حتى يشاركوا في الاقتصاد العالمي، معربا عن ترحيب موريشيوس بمبادرة " الكوميسا" بشأن تمكين المرأة الأفريقية، والخطة الاستراتيجية متوسطة الأمد 2021 ـ 2025 التي تنص على الأهداف الاستراتيجية والمحورية الرئيسية لتحقيق أهداف التكامل الاقتصادي في المنطقة .

وهنأ رئيس وزراء موريشيوس، الرئيس عبد الفتاح السيسي بتوليه رئاسة قمة السوق المشتركة لدول شرق وجنوب القارة الأفريقية " الكوميسا"، كما هنأ مصر على إنتاج اللقاح ضد فيروس كورونا "سينو فاك".

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية