العلي: تحقيق التكامل الدفاعي والارتقاء بقدرات قواتنا المسلحة ترأس وفد الكويت في اجتماع وزراء الدفاع بدول مجلس التعاون

الرياض كونا: قال وزير الداخلية ووزير الدفاع بالإنابة الشيخ ثامر العلي ان اجتماع الدورة ال18 لمجلس الدفاع المشترك لوزراء الدفاع بدول مجلس التعاون الخليجي هو ترجمة للأهداف السامية لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون.

وأضاف الشيخ ثامر في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش اجتماع الدورة ال18 بمقر الامانة العامة لمجلس التعاون ان تلك الاهداف تسهم في استكمال مسيرة التعاون العسكري المشترك وتحقيق التكامل الدفاعي والارتقاء بقدرات وامكانيات قواتنا المسلحة لمواجهة مختلف التهديدات والتحديات.

وقد عقد الاجتماع برئاسة وزير شؤون الدفاع بمملكة البحرين الفريق الركن عبدالله النعيمي ومشاركة وزراء الدفاع بدول المجلس والأمين العام لمجلس التعاون الدكتور نايف الحجرف.

وناقش الوزراء في أثناء اجتماعهم الموضوعات المدرجة في جدول الأعمال ومنها توصيات اللجنة العسكرية العليا لرؤساء الأركان وذلك بهدف دراستها واتخاذ القرارات المناسبة بشأنها بالاضافة إلى بحث آخر التطورات والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.

ورافق الشيخ ثامر في الاجتماع رئيس الأركان العامة للجيش الكويتي الفريق الركن خالد صالح الصباح وعدد من كبار قادة الجيش وسفير دولة الكويت لدى المملكة العربية السعودية الشيخ علي الخالد الصباح.

وكان وزير الداخلية ووزير الدفاع بالإنابة الشيخ ثامر العلي قد شارك في احتفالية افتتاح المقر الجديد للقيادة العسكرية الموحدة لدول مجلس التعاون بمدينة الرياض والذي جرت تحت رعاية ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان.

من جهتها، قالت أمانة مجلس التعاون لدول الخليج العربية في بيان، ان الاجتماع عقد برئاسة وزير شؤون الدفاع بمملكة البحرين الفريق الركن عبدالله النعيمي وبمشاركة الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف والأمين المساعد للشؤون العسكرية بالأمانة العامة لمجلس التعاون اللواء الركن أحمد آل علي.

وذكرت انه خلال الاجتماع أعرب الوزراء عن خالص الشكر والامتنان لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس على الاهتمام الكبير بالعمل العسكري المشترك...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية