وزيرة خارجية ليسوتو تؤكد أن إكسبو 2020 دبي فرصة للعالم للتعلم من الإمارات

متابعات_اليمن العربي

أكدت ماتسيبو راماكو وزيرة خارجية مملكة ليسوتو أن تنظيم إكسبو 2020 دبي بهذا الحجم، فرصة مفتوحة للدول الأخرى للتعلم من الإمارات.

وأشادت راماكو بالعلاقات الجيدة والتعاون الثنائي بين بلادها ودولة الإمارات، مهيبة بالجهود التي بذلتها دولة الإمارات لعقد الحدث الدولي الهام "إكسبو 2020 دبي" والمنهجية التي تعاملت بها مع جائحة كوفيد 19.

واعتبرت ذلك مثالا للعمل الجماعي والتعاون من أجل تحقيق الاستقرار، وهذا هو السبب الذي جعل دولة الإمارات بهذا التقدم اليوم.

وقالت الوزيرة، فى تصريح لوكالة أنباء الإمارات "وام": إن مشاركة بلادها في "إكسبو 2020 دبي" بوفد يترأسه ملك ليسوتو دليل على اهتمام مملكة ليسوتو بتوطيد العلاقات مع دولة الإمارات، وما يتمتع به ملك مملكة ليسوتو من علاقات صداقة وثيقة مع القيادة الرشيدة في الإمارات وهو ما ترجمه احتفال بلادها بعيدها القومي هنا في اكسبو 2020 دبي".

وأضافت أن إكسبو 2020 دبي يمثل إحدى أهم أولويات بلادها من أجل تعزيز التعاون الثنائي.. مؤكدة رغبة ليسوتو في الاستفادة من نموذج الإمارات العربية المتحدة التي بنت نموذجاً ناجحاً مع التمسك بأحلام وقيم المؤسسين وبالتالي نحذوا حذو الامارات في جهودنا لبناء دولة ليسوتو وتطويرها.

وأعربت عن اعجابها وتثمينها لدعم القيادة الرشيدة فى الإمارات للمرأة.. متعبرة أن تنظيم إكسبوا بهذا الحجم رغم جائحة كوفيد 19 عمل رائع وهو فرصة مفتوحة للدول الأخرى للتعلم من دولة الإمارات لتعزيز الاستقرار ودعم الشعوب لتتمكن من الحياة بشكل طبيعي حيث تمكنت دولة الإمارات من التغلب على التحديات المصاحبة للجائحة وتنظيم هذا الحدث الكبير.

كما أشارت إلى أن مشاركتهم فى "إكسبو2020 دبي" تتبنى تحقيق شعار الحدث العالمي "تواصل العقول وصنع المستقبل"، حيث يسعوا إلى تقليد ما فعلته الإمارات.

وتابعت: "نقول لأنفسنا إننا نستطيع تحقيق ذلك حيث يمكن أن تنظرإلى ما فعلته الإمارات التي أصبحت أهم مركز جذب في العالم لأن ما فعلوه هو الإيمان بفكرة تمكنك من بناء الدولة وجعلها دولة عظيمة بالاعتزاز بقيمك وهويتك".

ولفتت وزيرة...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية