السيسي يوفد مندوبًا لتشييع جنازة الإعلامي حمدي الكنيسي

أوفد الرئيس عبد الفتاح السيسي، العميد كريم الحملى لتشييع جنازة الإعلامى حمدى الكنيسى، وإبلاغ أسرته خالص العزاء والمواساة.

ومن ناحية أخرى، كان التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس السبت، في العاصمة العراقية بغداد، مع مصطفى الكاظمي، رئيس وزراء العراق.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن مصطفى الكاظمي رحب بأخيه الرئيس ضيفًا عزيزًا على بلده الثاني العراق، مؤكدًا على تقدير بلاده للجهود المصرية الداعمة للشأن العراقي على كافة الأصعدة، والتطلع لتعزيز أطر التعاون مع مصر، سواء على المستوى الثنائي أو في إطار آلية التعاون الثلاثي مع الأردن، وذلك للاستفادة من تجربة النجصضاح المصرية الملهمة على صعيد بناء مؤسسات الدولة وتحقيق التنمية المستدامة والمشروعات القومية ونقلها إلى العراق، خاصةً في مجال البنية التحتية والطاقة الكهربائية، فضلًا عن تعزيز مجالات التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري، مع تثمين الدور المصري الداعم للعراق، والذي يمثل عمقًا استراتيجيًا لبلاده على المستوين الإقليمي والدولي، لا سيما فيما يتعلق بمواجهة التحديات المشتركة، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.

من جانبه، تقدم الرئيس بالشكر لرئيس وزراء العراق على حسن الاستقبال وكرم الضيافة، معربًا عن الاعتزاز بزيارة بغداد مجددًا، والتي تأتي تعزيزًا للثوابت الراسخة للسياسة المصرية بدعم العراق وتعظيم دوره القومي العربي، فضلًا عن تقديم الدعم الكامل للشعب العراقي على مختلف الأصعدة، ومساعدته على تجاوز كافة التحديات، لا سيما ما يتعلق بحربه على الإرهاب، واستعادة الأمن والاستقرار، سواء في إطار آلية التعاون الثلاثي مع المملكة الأردنية الشقيقة، أو على المستوى الثنائي من خلال إقامة شراكة استراتيجية بين البلدين الشقيقين تعتمد على التكامل وتحقيق الأهداف التنموية المشتركة.

في هذا الصدد أكد الرئيس على أهمية الإسراع في عملية تنفيذ المشروعات المشتركة بين مصر والعراق، بحيث تتواكب الإنجازات الاقتصادية مع نظيرتها السياسية بين الجانبين.

وأضاف المتحدث الرسمي أن اللقاء شهد التطرق إلى مجمل...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية