شيري مصر: نشارك في مبادرة الإحلال لدعم الاقتصاد والحفاظ على البيئة

عرض 5 صورة

عرض 5 صورة

عرض 5 صورة

'>

عرض 5 صورة

عرض 5 صورة

إعادة الألبوم

الألبوم التالى

وكيل فيات يوفر 500X موديل 2021 بزيادة سعرية تصل إلى 5 آلاف جنيه

ألبومات ذات صلة

مانسوري تحقن لامبورجيني Huracan الخارقة بقوة 1250 حصان.. صور

بالصور.. تويوتا تحتفل بعيد ميلاد أيقونتها Supra بـ35 نسخة خاصة فقط

على هامش ملتقى الأناقة.. أودي تكشف عن Skysphere رودستر الكهربائية

القاهرة (مصراوي):

قال محمد حفني، رئيس قطاع العلامة التجارية شيري بمجموعة جي بي غبور أوتو، إن المجموعة تفخر بالمشاركة في المبادرة الرئاسية لإحلال السيارات الجديدة بالمتقادمة، والتي جاءت متوافقة مع الاهتمام العالمي بالحفاظ على البيئة.

كانت مجموعة جي بي غبور أوتو الرائدة في قطاع السيارات المصري، والوكيل الحصري لسيارات شيري في مصر، أعلنت قبل أسابيع قليلة عن إتاحة السيارة "تيجو 3" للمخاطبين بالإحلال ضمن مبادرة (اتحضر للأخضر) لإحلال السيارات.

ويشارك في المبادرة العديد من الشركات ومصنعي السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي ووكلاء ومستوردي السيارات ثنائية الوقود التي تعمل بالبنزين والغاز الطبيعي المضغوط والشركات المغذية للسيارات وعدد من البنوك التي تقدم خطط التمويل اللازمة.

وأكد حفني أن المبادرة الرئاسية تتسق مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، فضلا عن مساهمتها في تنشيط سوق السيارات في مصر، والذي سيساهم بدوره في تعزيز الاقتصاد الوطني.

تأتى مشاركة مجموعة جي بي غبور أوتو في إطار استراتيجيتها القائمة على دعم وتنمية السوق المصري عن طريق توفير طرازات جديدة تستهدف تنشيط الحركة الاقتصادية على كافة المستويات.

وبحسب الوكيل المحلي لعلامة شيري فإن المبادرة التي تم إطلاقها في إطار استراتيجية التنمية المستدامة "مصر 2030"، تسهم في تغيير السلوكيات ونشر الوعي البيئي، وحث المواطنين وخصوصًا الشباب على المشاركة في الحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية لضمان استدامتها حفظًا لحقوق الأجيال القادمة.

وأضاف رئيس قطاع شيري أن مشاركة المجموعة في المبادرة بسيارة "شيري تيجو 3" التي...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية