قطاع العقارات يستحوذ على 26.56% من قيم تداولات جلسة اليوم بالبورصة المصرية

استحوذ قطاع العقارات على نسبة 26.56 % من إجمالي قيمة تداولات السوق بنهاية تعاملات اليوم، ليسجل 411 مليون جنيه عبر تداولات بلغت 123 مليون سهم.

فيما جاء بالمرتبة الثانية قطاع البنوك بنسبة 12.27 % بقيمة تداولات 189 مليون جنيه وعبر تداولات بلغت 5.6 مليون سهم، ثم قطاع الموارد الاساسية بنسبة 9.49 % بقيمة 146 مليون جنيه وبتداولات بلغت 25 مليون سهم.

واختتمت البورصة المصرية تعاملات جلسة اليوم على ارتفاع المؤشر السوق الرئيسي EGX30 بنسبة 1.33%، ليصل إلى مستوى 11029 نقطة.

وأغلق رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بسوق داخل المقصورة عند مستوى 719.760 مليار جنيه، وسط توجه المستثمرين الأجانب والعرب نحو الشراء، مقابل توجه المصريين نحو البيع.

وبلغ إجمالى قيمة التداول نحو 3.3 مليار جنيه فى حين بلغت كمية التداول 453 مليون ورقة منفذة على أ50 لف عملية.

وتم التداول على 211 سهم، ارتفع منهم نحو 93 سهم، وانخفض نحو 80 سهم، ولم تتغير مستويات 24 سهم.

وارتفع رأس المال السوقي للبورصة المصرية بقيمة 9.3 مليار جنيه خلال جلسات الأسبوع الماضي، ليغلق عند مستوى 715.7 مليار جنيه، بنسبة نمو 1.3%

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية “إيجي إكس 30” بنسبة 1.5% ليغلق عند مستوى 10884.50 نقطة، خلال جلسات الأسبوع المنتهى

وصعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجى إكس 70 متساوى الأوزان”، بنسبة 1.67% ليغلق عند مستوى 2871.09 نقطة، وسجل مؤشر “إيجى إكس 100 متساوي الأوزان” ارتفاعًا بنحو 1.10% مغلقًا عند مستوى 3846.51 نقطة.

وسجل مؤشر “إيجى إكس 30 محدد الأوزان” ارتفاعًا بنحو 0.73% مغلقًا عند مستوى 13247.81 نقطة، وصعد مؤشر تميز في بنسبة 9.61% ليغلق عند مستوى 3524.95 نقطة.

وعلى صعيد التداولات، ارتفع إجمالي قيمة التداول بالبورصة المصرية إلى 22.2 مليار جنيه خلال الأسبوع المنتهى، في حين بلغت كمية التداول نحو 2.759 مليار ورقة منفذة على 238 ألف عملية.

وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 17.8 مليار جنيه، وكمية التداول بلغت 2.791 مليار ورقة منفذة على 312 ألف عملية خلال الأسبوع الماضي.

وعلى...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية