طرح العاصمة الإدارية بالبورصة يجذب المستثمرين.. والخبراء: فرصة استثمارية واعدة

يعد طرح العاصمة الإدارية فى البورصة، أكبر ترويج لدورها التمويلى، حيث إن العاصمة بهذا الطرح تجذب مستثمرين جدد لسوق المال، وذلك بالتبعية يرفع رأس المال السوقى، إضافة إلى أن ذلك يسهم فى ارتفاع معدلات النمو وتحقيق رؤية مصر نحو التنمية المستدامة لرؤية مصر 2030.

نستعرض آراء خبراء أسواق المال فى طرح العاصمة الإدارية بالبورصة:

قال محمد عبد الهادي، محلل أسواق المال، إن حديث الرئيس الخاص بطرح العاصمة الإدارية في البورصة، يعد أكبر ترويج وتنشيط لدور البورصة التمويلي، وأيضا دخول صندوق العاصمة بقيمة 100 مليار جنيه مع رأس مالها الذي يصل إلى 3 أو 4 تريليونات جنيه يعطي دلالة على دور البورصة في رفع رأس المال السوقي، وكذلك رفع قيم الشركات.

محلل أسواق المال: طرح العاصمة فى البورصة يشير لتوجه الدولة نحو الاستثمار

أضاف في تصريحات خاصة لـ"الجمهورية أونلاين"، أن الطرح يُشير إلى توجه الدولة نحو الاستثمار في السوق المصري وتعطي إشارات إيجابية أن البورصة تحت نظر الدولة.

لفت محلل أسواق المال، إلى أن الطرح سوف يعيد فكرة أن الهدف الأساسي من البورصة بأنها جهة تمويلية مع زيادة عدد الشركات المقيدة خلال الفترة القادمة، ومن المحتمل ارتفاع عدد الشركات أكثر من الآن الذي يقدر بنحو 220 شركة فقط، ويعد ذلك أكبر ترويج ودعاية وتنشيط سوق المال المصري الساند والداعم للاقتصاد، وتطرح صورة للعالم كله عن دمج الدولة والقطاع الخاص ودوره فى ارتفاع معدلات النمو ومساهمة كل الأطراف نحو تحقيق رؤية مصر نحو التنمية المستدامة لرؤية مصر 2030.

خبيرة: طرح العاصمة الإدارية بالبورصة يعطي دفعة قوية لسوق المال

ترى نجلاء فراج، خبيرة أسواق المال، إن حديث الرئيس عن طرح العاصمة الإدارية بالبورصة يعطي دفعة قوية لسوق المال بشكل عام، منوهة بأن الرئيس عندما يتحدث عن البورصة تحدث انتعاشة، كما حدث في مايو 2020، عندما تم الحديث عن دعم الحكومة للبورصة مما أدى لدخول سيولة كبيرة للسوق بفضل الثقة التي توليها الحكومة للبورصة.

أكدت أن الحديث عن طرح شركة العاصمة في البورصة، خبر يتقبله العديد من المستثمرين بشكل ايجابي...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية