افتتاح أكبر فندق لـ"هامبتون" من "هيلتون" بجزيرة المرجان

رحبت شركة "مرجان"، المطور الرئيس لعقارات التملك الحر في رأس الخيمة بافتتاح أكبر فندق في العالم يحمل علامة هامبتون من هيلتون في جزيرة المرجان التي تعتبر أيقونة مشاريع الشركة وأكبرها و أحد وجهات السياحة والاستثمار المفضلة في المنطقة.

وبدأ فندق هامبتون من هيلتون جزيرة المرجان استقبال ضيوفه ضمن 515 غرفة تقدم إطلالات خلابة على مياه الخليج العربي وجزيرة المرجان.

ويعد افتتاح فندق هامبتون من هيلتون جزيرة المرجان إيذانا بانضمام رابع العلامات الفندقية العالمية إلى الجزيرة باستثمار قدره 450 مليون درهم.

وسيسهم هذا الفندق في تعزيز تجارب الضيافة والسياحة التي تقدمها الجزيرة وسيدعم استراتيجية إمارة رأس الخيمة الرامية لتطوير قطاعها السياحي، لاسيما و أن رأس الخيمة هي المدينة الأولى على مستوى العالم التي حصلت على كل من ملصق الامتثال من "بيرو فيريتاس" وختم "السفر الآمن" من المجلس العالمي للسفر والسياحة واختارها وزراء السياحة في دول مجلس التعاون الخليجي عاصمة للسياحة الخليجية 2021 للعام الثاني على التوالي.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة "مرجان " المهندس عبدالله راشد العبدولي: " يسعدنا افتتاح فندق هامبتون من هيلتون جزيرة المرجان الجديد الذي يعتبر إضافة متميزة إلى تجارب الضيافة المقدمة في الجزيرة وسيثري خيارات الزوار وسيضمن لهم خدمات عالمية المستوى وأنماط حياة شاطئية مفعمة بالاسترخاء".

وأضاف إن هذا الفندق سيعزز من جاذبية جزيرة المرجان للزوار من دولة الإمارات وخارجها الراغبين بقضاء عطلات قصيرة أو طويلة على حد سواء.. وسنواصل في شركة مرجان تطوير البنية التحتية لقطاع الضيافة في الجزيرة و دعم المساعي الحكومية الرامية لتعزيز إمكانات رأس الخيمة وترسيخ مكانتها وجهة رائدة للاستثمار والسياحة في المنطقة".

من جهته قال ممثل شركة محمد رقيط العقارية المالكة للفندق المهندس محمد حنفي :" يسرنا الإعلان عن افتتاح فندق هامبتون من هيلتون جزيرة المرجان الجديد و الأكبر من نوعه لعلامة الضيافة الفندقية الرائدة والذي سيقدم تجارب جديدة بالكامل في جزيرة المرجان.. و وقع اختيارنا على الجزيرة لافتتاح...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية