الاحتلال يطالب سفير بولندا لديها بالبقاء في بلاده وتستدعي ممثلته في وارسو

طالب الاحتلال "الإسرائيلي" السفير البولندي لديها بالبقاء في بلاده حيث يقضي إجازته واستدعت القائمة بأعمال سفارتها في وارسو، على خلفية توقيع رئيس بولندا قانونا "معاديا للسامية".

وذكر الاعلام العبري، أن "الرئيس البولندي أندريه دودا وقع على القانون الذي ينص على تقييد المطالبة باسترجاع أملاك يهودية لأصحابها أو ورثتهم تم الاستيلاء عليها إبان الحرب العالمية الثانية".

وأضافت أن "وزارة الخارجية أوصت السفير البولندي في إسرائيل يعقوب ليفني بأنه من المحبذ أن يمدد إجازته التي يقضيها في بلاده حاليا، كما تناقش تل أبيب مع واشنطن اتخاذ إجراءات أخرى ضد القانون البولندي".

وأشارت إلى أن "وزير الخارجية يائير لابيد وجه القائمة بأعمال السفير في وارسو تال بن آري بالعودة إلى البلاد للمشاورات حتى إشعار آخر".

ونقلت عن لابيد قوله إن "بولندا أقرت اليوم وليس للمرة الأولى قانونا معاديا لليهود وغير أخلاقي، وأن إسرائيل لن تتحمل الاستهتار بذكرى ضحايا "الهولوكوست" وأن ردها لن يتوقف عند هذا الحد".

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية