تفاصيل اشتعال الحرب الكلامية بين عمالقة التكنولوجيا إيلون ماسك وجيف بيزوس

هاجم عملاق التكنولوجيا إيلون ماسك منافسه الملياردير الفضائي جيف بيزوس، قائلاً إنه سيكون على كوكب بلوتو الآن، إذا كان بإمكان جماعات الضغط والمحامين دفع بيزوس إلى المدار، وتعد هذه أحدث ضربة في الحرب الكلامية بين الإثنين التي تم اشتعالها بسرعة عندما منحت وكالة ناسا SpaceX عقد هبوط على القمر ولم تحصل عليه شركة Blue Origin المملوكة لبيزوس.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، بدأت الحرب بين الاثنين، عندما فازت شركة SpaceX، التي يملكها وأسسها إيلون ماسك، بعقد مربح لتطوير نسخة من مركبة الفضاء الخاصة بها لنقل رواد الفضاء إلى سطح القمر في عام 2024.

كانت Blue Origin تأمل في أن تدفع ناسا لشركتين لتطوير مركبات هبوط بديلة، لكن تخفيضات التمويل دفعت وكالة الفضاء إلى الذهاب مع SpaceX فقط، مما دفع الشركة إلى تقديم احتجاج من 50 صفحة إلى مكتب المساءلة الحكومية.

رفض المسئولون هذا الاستئناف، الذي اتهم ناسا بتغيير موقفها في اللحظة الأخيرة، مما دفع ماسك إلى القول: "إذا تمكنت جماعات الضغط والمحامين من دفعك إلى المدار، فسيكون بيزوس على بلوتو الآن".

ولكن قبل أن يفعل ماسك ذلك، شاركت Blue Origin الأسبوع الماضي رسمًا بيانيًا لمركبة SpaceX القمرية ووصفها بأنها نهج شديد التعقيد وعالي الخطورة لإرسال أول امرأة والرجل التالي إلى القمر في عام 2024.

وكانت أعلنت وكالة ناسا في 16 أبريل 2021، أن SpaceX ستكون الشركة الوحيدة التي تبني مركبة هبوط على سطح القمر، وستحصل على جائزة أقل من أي من الشركتين الأخريين.

وتلقت شركة SpaceX عقدًا بقيمة 2.9 مليار دولار لتطوير مركبة الهبوط التي ستنقل إلى سطح القمر، ربما في أقرب وقت ممكن بحلول عام 2024.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية