السيسي يخلد رموزا مصرية بإطلاق أسمائهم على المحاور والكباري.. تعرف على إنجازاتهم

قرر الرئيس عبد الفتاح السيسي، إطلاق أسماء عدد من رموز مصر، في مختلف المجالات، على المحاور والطرق الجديدة التي تنفذها الدولة، ضمن خطتها لتحديث وتطوير البنى التحتية، تخليدا لما قدمه هؤلاء من خدمات للوطن داخليا وخارجيا.

ووجه الرئيس السيسي، بإطلاق اسم الفنان القدير الراحل سمير غانم، على الكوبرى الجديد بمحور محمد نجيب، في منطقة شرق القاهرة، والمتقاطع أعلى الطريق الدائري، وإطلاق اسم اللواء عمر سليمان، مدير المخابرات العامة السابق، على الكوبري الجديد بمحور جمال عبد الناصر، المؤدي إلى التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، أعلى الطريق الدائري.

كما تقرر إطلاق اسم المهندس حسب الله الكفراوي، وزير الإسكان السابق، على المحور الجديد الذي يربط الطريق الدائري جنوب محور المشير طنطاوي، بمنطقة المعادي، أما البطلة فريال عبد العزيز، الحائزة على ذهبية أولمبياد طوكيو 2020، في لعبة الكاراتيه، فتقرر إطلاق اسمها على الكوبري الجديد الذي يتقاطع أعلى الطريق الدائري على محور طه حسين بالتجمع الخامس.

اللواء عمر سليمان

ظل اللواء عمر سليمان يشغل ظل يشغل منصب رئيس المخابرات العامة حتى تم تعيينه نائباً لرئيس الجمهورية في 29 يناير 2011 وحتى 11 فبراير 2011 خلال أحداث ثورة 25 يناير.

وكان تاريخه المهني مشرفًا جدًا لمصر، فقد كان قائد عسكري، وسياسي مصري، فظل يترقى بالوظائف الرئيسية بالقوات المسلحة حتى وصل إلى منصب رئيس فرع التخطيط العام في هيئة عمليات القوات المسلحة.

ومنذ توليه رئيس المخابرات المصرية، وكان قد وضع ملف القضية الفلسطينية نصب عينيه، بتكليف من الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، وكذا توليه مهمة الوساطة حول صفقة الإفراج عن العسكري الإسرائيلي الأسير لدى حركة حماس جلعاد شاليط.

حسب الله الكفراوي

كانت شهرته أبو المدن الجديدة ، وذلك لأنه أنشأ العديد من المدن الجديدة في مصر، من بينها مدينة السادات، العاشر من رمضان، 15 مايو، 6 أكتوبر، ولم يكن يدخر جهدًا في إنشاء تلك المدن، فقد أنشأها كلها في وقت واحد، وكانت تشمل مجتمعاتها الصناعية والعمرانية المتطورة.

ومنذ توليه منصب الإسكان، أنشأ ست...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية