(فيديو) الفريق أسامة ربيع: نشهد طفرة كبيرة في أعداد وحمولات السفن العابرة لقناة السويس

قال الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، إن اليوم الأربعاء شهدت قناة السويس عبور 82 سفينة بإجمالي حمولات صافية 4.7 مليون طن.

اقرأ أيضا : (شاهد) الكراكة حسين طنطاوي| عملاق جديد ينضم لأسطول قناة السويس

وأضاف "ربيع" خلال مداخلة هاتفية عبر فضائية " اكسترا نيوز"، اليوم الأربعاء، أن الحركة في قناة السويس تسير حاليا بخطى ثابتة دون أية عقبات، لافتا إلى أن السنة المالية لعام 2020 وحتى عام 2021 شهدت انتعاشة وطفرة كبرى رغم التحديات وتمكنا من تحقيق أعلى إيراد وقتئذ في قناة السويس بإجمالى 5 مليارات و840 مليار دولار في مقابل 5 مليار و710 في السنة السابقة، أى بزيادة 2.2 .

حركة الملاحة بقناة السويس تشهد طفرة كبيرة في أعداد وحمولات السفن العابرة

وأشار إلى أن حركة الملاحة بقناة السويس تشهد طفرة كبيرة في أعداد وحمولات السفن العابرة

بسبب السياسية التسويقية المرنة المتبعة، وبالتالي تم تقليل التأثير السلبي لكورونا والاستفادة من السفن التي لم تكن يمر بالقناة من قبل، لافتًا إلى تحسن النقل البحري والتجارة العالمية .

زيادة عدد السفن بقناة السويس 17 %

وأضاف أن معدلات شهر يوليو هذا العام أحدثت طفرة كبيرة مقارنة بالعام السابق حيث حدث زيادة في عدد السفن 17% وحمولات صافي 18% وإيرادات أكثر من 20%، نافيًا كل ما تم تداوله عن عدم تحقيق قناة السويس لأية نتائج جيدة.

وأكمل أن الاستراتيجية المتبعة في قناة السويس لضمان السيولة في حركة القناة تعتمد على أكثر من محور منها: "السياسة التسويقية من خلال الحفاظ على أرقام التخفيضات رغم عودة حركة

الملاحة لطبيعتها، إلى جانب تطوير المجرى الملاحي، وتقديم خدمة متميزة للعملاء كالتعميق في القناة وغيرها".

وكانت حركة الملاحة اليوم الأربعاء، تصدرت من اتجاه الشمال سفينة الحاويات الدنماركية العملاقة MUNKEBO MAERSK بحمولة كلية 200 ألف طن، في رحلتها القادمة من المغرب والمتجهة إلى سنغافورة، فيما جاءت سفينة الحاويات HMM STOCKHOLM التي ترفع علم بنما على رأس قافلة الجنوب بحمولة كلية 240 ألف طن في رحلتها القادمة من الصين والمتجهة إلى أسبانيا....

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية