علياء برهان : الشركات المصرية قادرة على المنافسة بأسواق موريشيوس

التقت السفيرة د.علياء برهان، سفيرة مصر لدى موريشيوس، برئيس الغرفة التجارية الموريشية Guillaume Hugnin، حيث استعرض تاريخ إنشاء الغرفة الذي يرجع إلى عام 1850 والدور الذي تضطلع به في دعم القطاع الخاص في موريشيوس. كما أبرز المزايا الاستثمارية التي تقدمها موريشيوس، مُعرباً عن تطلعه إلى استقبال وفد من رجال الأعمال المصريين للتعرف على الفرص المتاحة في العديد من القطاعات الاستراتيجية الجاذبة للاستثمارات وعلى رأسها البنية التحتية والسياحة والطاقة المتجددة والخدمات المالية والتصنيع الزراعي.

هذا، واتفق الجانبان على أهمية السعي لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، حيث أكد رئيس الغرفة الموريشي على ترحيب بلاده بالسلع والخدمات المصرية لتلبية احتياجات السوق في موريشيوس، مُعرباً عن تطلع بلاده إلى إرساء جسور للتعاون بين مركز الوساطة والتحكيم التجاري في موريشيوس ومركز القاهرة الإقليمي للتحكيم التجاري، فضلاً عن تعميق التعاون في مجالات التدريب على الصناعات والحرف اليدوية وبرامج التبادل الطلابي لدارسي علوم الإدارة والأعمال والنظم المحاسبية في الجامعات المصرية وكلية الأعمال التابعة للغرفة.

من جانبها، أكدت السفيرة د.علياء برهان على قدرة الشركات المصرية على دخول السوق الموريشية والمنافسة بكفاءة في مجالات عديدة ذات أولوية للجانب الموريشي، ومن أبرزها قطاع البنية التحتية والبناء والتشييد وتصنيع الإلكترونيات، فضلاً عن توفير السلع والمنتجات الغذائية التي تحتاجها موريشيوس لتلبية الطلب في السوق المحلي، مشيرة إلى أهمية تذليل العقبات التي تواجه بعض الشركات المصرية الراغبة في النفاذ إلى السوق الموريشي من أجل تشجيع المستثمرين المصريين على الاستفادة من الفرص المتاحة في موريشيوس.

تابعنا علي منصة جوجل الاخبارية

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية