إشكالية اللقاحات عقبة في أداء مناسك العمرة للمصريين

أكدت مصادر مطلعة بقطاع الشركات السياحية بوزارة السياحة أن إعلان المملكة بفتح باب العمرة لا يعني فتح الباب للمصريين بأداء المناسك، خاصة أن مصر مازالت ضمن الدول التي لا يسمح لمواطنيها بالسفر للسعودية بسبب الإجراءات التي اتخذتها المملكة للحد من تفشي الجائحة.

أشار المصدر إلى أن المملكة لم تصدر الضوابط التنظيمية لمناسك العمرة قبل نهاية هذا الأسبوع وإعلان رفع الحظر رسميًا عن سفر المصريين وفتح الطيران بين البلدين، لافتًا إلى أن الضوابط التنظيمية هى التي ستحدد فعليا ما إذا كان المصريين يمكنهم أداء الفريضة أم لا، خاصة أن قرار المملكة بتعليق دخول المصريين لأراضيها ما زال ساريًا إلى الآن.

أوضح أن هناك إشكالية أخرى تواجه المعتمرين المصريين في حالة السماح لهم بأداء المناسك أصدرتها المملكة ضمن الضوابط وهى نوعية اللقاحات المعترف بها في المملكة التي لا تعترف بها وهى اللقاحات الصينية (سينوفارم وسينوفاك) وكذلك اللقاحات الروسية وتكتفي باللقاح الإنجليزي استرزانكا واللقاح الأمريكي في حين أن أغلب اللقاحات في مصر صينية وروسية، إضافة إلى ذلك المعامل المعتمدة التي يشترط الحصول منها على تحليل كورونا التي لا يمكن معرفتها حتى الآن.

في الوقت نفسه، كشفت مصادر مطلعة بالسعودية أن المملكة لا تزال تضع بعض الدول ضمن الدول المحظورة للسفر من بينها مصر رغم إعلانها أمس بفتح باب العمرة للعالم الإسلامي، مؤكدة في تصريحات خاصة أنه من المتوقع أن تقوم المملكة برفع الحظر عن مصر خلال الأيام المقبلة، لكن بقيود خاصة.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية