بمشاركة مصطفى محمد.. جالاتا سراي يتلقى خسارة مذلة أمام إيندهوفن بدوري الأبطال

حقق إيندهوفن الهولندي فوزا كبيرا على ضيفه جالاتا سراي التركي بنتيجة 5-1، في المباراة المقامة على ملعب "فيليبس" مساء اليوم الأربعاء، في ذهاب منافسات الدور التمهيدي الثاني من بطولة دوري أبطال أوروبا.

وجلس المهاجم المصري مصطفى محمد على دكة البدلاء في بداية المباراة، وحل بديلا في الدقيقة 60 عندما كانت تشير النتيجة تأخر جالاتا سراي بنتيجة 3-1، ولكنه لم يصنع أي فارق في الدقائق التي شارك بها.

افتتح إيران زاهافي التسجيل مبكرًا لفريقه الهولندي في الدقيقة 2، بعد خطأ فادح من الحارس فرناندو موسليرا لينقض زاهافي على الكرة ووضعها داخل الشباك.

وعزز زاهافي النتيجة بالهدف الثاني في الدقيقة 36، من هجمة سريعة بعد وصول الكرة إلى زاهافي على حدود المنطقة ومررها إلى المنطلق نوني مادويكي الذي لعبها عرضية أرضية رائعة قابلها زاهافي بلمسة مباشرة إلى داخل الشباك.

وسجل اللاعب إمري كيلينتش، هدف تقليص الفارق والأول للفريق التركي في الدقيقة 42، من عرضية رائعة من عمر بايرام من الجهة اليسرى قابلها كيلينتش برأسية قوية إلى داخل الشباك.

وأضاف ماريو جوتزه الهدف الثالث لإيندهوفن في الدقيقة 51، بعد اختراق رائع لدفاعات الفريق التركي بعد تمريرة بينية رائعة وضعت جوتزه داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة قوية إلى داخل شباك الحارس فرناندو موسليرا.

وفي الدقيقة 85، سجل زاهافي الهدف الرابع للفريق الهولندي بعد خطأ دفاعي فادح انفرد على إثره زاهافي بالحارس موسليرا ليمر منه بطريقة رائعة ووضع الكرة في الشباك.

وفي الدقيقة 88، اختتم ماريو جوتزه مهرجان الأهداف بالهدف الخامس بعد خطأ فادح من الحارس موسليرا الذي فشل في التصدي لرأسية اللاعب الألماني الضعيفة لتسكن الكرة الشباك.

زاهافي لاعب إيندهوفن يحرز الهدف الأول داخل شباك جالاتا سراي في الدقيقة الثانية من اللقاء

ايندهوفن 1

جالاتا سراي 0 ONTime_Sportspic.twitter.com/woUJV29Mmk — OnTime Sports (@ONTimeSports)

الهدف الثاني للاعب إيندهوفن داخل شباك جالاتا سراي في الدقيقة 35 من المباراة ONTime_Sportspic.twitter.com/RH5qGX4aua — OnTime Sports ...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية