لأول مرة واتساب يتيح المكالمات القابلة للانضمام ومعرفة هوية من حظرك

يواصل تطبيق واتساب الأكثر شهرة في التراسل الفوري في توفير مكالمات ومراسلة سريعة وسهلة وآمنة مجانًا، من أجل مناسبة احتياجات أصحاب الأعمال الصغيرة وسهولة التفاعل من خلال استخدام أدوات تتيح لك إرسال الرسائل تلقائيًا، وتصنيفها، والرد عليها سريعًا، مع إمكانية تفعيل وضعية التشفير التام، لحماية الخصوصية والمشاركات، ما يعني أنها محمية، فلا يمكن لأحد، قراءتها أو الاستماع إليها سواك أنت والطرف الآخر الذي تتواصل معه، فضلاً عن تفعيل الدردشة الجماعية وسهولة التواصل في المجموعات، كما يمكن للمستخدم من إجراء محادثات وجهًا لوجه.

يوفر تطبيق واتسابعدد من المزايا الرائعة التي تساعد المستخدمين على أداء متطلباتهم بنجاح منه، منها:

التشفير التام بين الطرفين: تعلم على تأمين رسائلك ومكالماتك مع الطرف الآخر وتقتصر مشاهدتها عليكما فقط.

مشاركة الصور ومقاطع الفيديو: التقاط اللحظات الأكثر أهمية بالنسبة إليك باستخدام الكاميرا المدمجة وتبادلها.

الرسائل الصوتية: من ضغطة من إصبعك على زر الميكروفون ستتيح لك تسجيل رسالتك الصوتية لإرسال تحية سريعة أو رد مطول.

مشاركة المستندات بسلاسة وسهولة: إرسال ملفات بتنسيق PDF والمستندات وجداول البيانات وعروض الشرائح حتى حجم 100 ميجابايت.

واتساب يتيح المكالمات القابلة للانضمام

ماهي المكالمات القابلة للانضمام من واتساب؟

وفي خضم التحديث الجديد من تطبيق واتساب، تم لأول مرة إتاحة تفعيل وضعية المكالمات القابلة للانضمام، تماشيًا مع التغييرات الرئيسية التي تم إجراؤها على تطبيق الدردشة، والتي تعني أن أولئك الذين فاتتهم بداية محادثة فيديو جماعية سيظلون قادرين على الاتصال في أي وقت أثناء المحادثة، لذا تم إنشاء شاشة معلومات مكالمة جديدة، تتيح للمستخدمين معرفة من هو بالفعل في المكالمة، ومن دُعي إليها ولم ينضم بعد. ويمكن لأي شخص الضغط على زر التجاهل عند بدء المكالمة، والانضمام لاحقا من علامة التبويب.

قد يهمك:

لأول مرة واتساب يعمل دون هواتف وحيلة ذكية لاكتشاف من حظرك

أقوى تحديث من واتساب وإضافة ميزة مكالمات قابلة للانضمام و View Once

واتساب:...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية