من النسخة الورقيه

بداية كل التهنئة لهشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية الحالى، ومن المؤكد أنه أيضاً الرئيس القادم والتهنئة لفوزه برئاسة اتحاد الفروسية بالتزكية، وأيضاً التهنئة لياسر إدريس رئيس اتحاد السباحة لفوزه أيضاً بالتزكية وهو فوز مُستحَق لأن فى رأيى الشخصى أن اتحاد السباحة هو من أنجح الاتحادات وأكثرهم انتظاماً فى مسابقاتهم، ونجحوا فى تنمية مواردهم وبإذن الله يُحقق سباحينا المسافرين إلى طوكيو أرقام مُرضية .

ويتوافد أبطالنا وفِرقنا إلى اليابان ليشاركوا فى الأولمبياد التى ينتظرها العالم منذ العام الماضى وتأخرت بسبب الكوفيد اللعين .

دعواتنا جميعاً لأبنائنا، ومن المؤكد أن وزارة الشباب واللجنة الأوليمبية بذلتا كل جهد لكى يكون اللاعبون المسافرون هم الأفضل، وأن يُحققوا عددا من الميداليات يِسعِدوا بها الشعب المصرى. وكلنا نترقب النتائج وعلى أمل أن نحقق ميداليات وليس نرجع بميدالية واحدة أو إثنتين مثلما حدث فى ريودوجانيرو 2016 .

ونتمنى أن نحقق مثلما حققنا فى أثينا 2004 حينما حققنا 5 ميداليات، منها واحدة ذهبية ولو رجعنا للتاريخ لوجدنا أن مصر فى خلال آخر سبعين سنة لم تحصل إلا على ميداليتين ذهبيتين فقط واثنتين فضيتين وعدد قليل من البرونز. كلنا أمل فى هذه الدورة، وخيراً ما فعل وزير الشباب عندما أعلن عن المبالغ التى تم صرفها على لاعبى كل لعبة على حدة لكى يكون حساب الاتحادات واضحا بعد الدورة.. وكفانا تمثيلا مُشرِفا .

الكاتب : كرم كردي
سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية