لأول مرة.. مستشفى الأطفال الجامعى بأسيوط يخلو من إصابات كورونا عطية: لا يوجد بالمستشفى سوى 4 حالات مصابة كلهم من البالغين

أكد الدكتور علاء عطية عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية، خلو مستشفى الأطفال الجامعى من أي حالات إصابة فى الأعمار الأقل من 15 عاما.

وأضاف رئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية، أنه توجد 4 حالات فقط من إصابات كورونا خاضعة للعلاج بمستشفيات أسيوط الجامعية، جميعهم من البالغين، مشيرا إلى أن ذلك هو أقل معدل من المرضى الموجودين بالمستشفيات الجامعية منذ أكثر من عام مضى.

وأوضح عميد كلية الطب أن الحالات الموجودة حاليًا تتضمن حالتين فقط بالعناية المركزة وحالتين فقط على أجهزة التنفس الصناعي.

وذكر رئيس مجلس إدارة مستشفيات اسيوط الجامعية، أن عدد حالات المرضى الذى تم استقبالهم منذ بدء الجائحة بالمستشفى الجامعي الرئيسي من مصابى كورونا 1181 مريضا، بينهم 48 من الأطفال ممن تم استقبالهم بمستشفى الأطفال الجامعى.

ومن جانب آخر، نظمت كلية الطب بجامعة أسيوط ندوة بالمستشفى الجامعى تحت عنوان تأثير كورونا على بعض التخصصات الطبية ، بحضور الدكتورة مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور علاء عطية عميد كلية الطب، والدكتور سعد زكي وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ونخبة من أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم والنواب بقسم الأمراض الصدرية.

وأشار الدكتور علاء عطية أن الندوة هي الأولى ضمن سلسلة ندوات تهدف إلى استعراض الخبرات العلمية والعملية للأساتذة والأطقم الطبية الذين تعاملوا مباشرةً مع مرضى كورونا في مختلف الأقسام والتوعية بتأثير كورونا على مختلف التخصصات الطبية حيث تركز هذه الندوة على تأثير كورونا على تخصصات الطب المعملي والتخدير والعناية المركزة والأمراض الصدرية ومكافحة العدوى.

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية