مستند | ننشر خريطة 45 مدرسة مصرية يابانية في 24 محافظة

اقترب موعد انتهاء فتح باب التقديم أمام أولياء الأمور لإلحاق ابناءهم في مرحلة رياض الاطفال بالمدارس المصرية اليابانية للعام الدراسي 2021/2022، والذي من المقرر أن ينتهي في 23 أبريل الجاري، ويتم اتاحة التقديم الكترونيا عبر موقع المدارس اليابانية.

اقرأ أيضاً| المدارس المصرية اليابانية.. 4 سنوات من النجاح

وتنشر "بوابة أخبار اليوم" خريطة المدارس المصرية اليابانية المنشأة والتي تتواجد حاليا ضمن الخدمة التعليمية والبالغ عددها 45 مدرسة، حيث كشف اللواء المهندس نير حمدي أحمد، نائب رئيس الهيئة العامة للأبنية التعليمية، في تصريح خاص لبوابة أخبار اليوم، أن هناك 45 مدرسة مصرية يابانية داخل الخدمة التعليمية تعمل حاليا، وهم: ( المدرسة المصرية اليايانية بالمنتزه في الاسكندرية _ المدرسة المصرية اليايانية بحي العرب في بورسعيد _ المدرسة المصرية اليايانية بالضواحي ببورسعيد _ المدرسة المصرية اليايانية بفيصل في السويس _ المدرسة المصرية اليايانية بكفرالبطيخ في دمياط _ المدرسة المصرية اليايانية بتمي الامديد في الدقهلية _ المدرسة المصرية اليايانية ببني عبيد في الدقهلية _ المدرسة المصرية اليايانية بميت غمر في الدقهلية _ المدرسة المصرية اليايانية بجمصة في الدقهلية _ المدرسة المصرية اليايانية بكفر صقر في الشرقية _ المدرسة المصرية اليايانية ببيلا في كفرالشيخ

_ مدرسة الشهيد كريم يحيي - رفعت محمد شوقي المصرية اليابانية بمحافظة الغربية _ المدرسة المصرية اليايانية بطنطا في الغربية _المدرسة المصرية اليايانية بقويسنا في المنوفية _ المدرسة المصرية اليايانية بشبين الكوم في المنوفية _المدرسة المصرية اليايانية بحوش عيسي في البحيرة _المدرسة المصرية اليايانية الاسماعيلية _ المدرسة المصرية اليايانيةببني سويف الجديدة _ المدرسة المصرية اليايانية بالفيوم _المدرسة المصرية اليايانية بساحل طهطا في سوهاج _المدرسة المصرية اليايانية بقنا _المدرسة المصرية اليايانيةبالرديسية في اسوان _المدرسة المصرية اليايانية بحي جنوب اسوان _عدد 2 مدارس مصري يايانية بالغردقة في البحر الاحمر _ المدرسة المصرية اليايانيةبطور...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية