العنف المسلح يقتل حوالي 200 شخص في الولايات المتحدة خلال عطلة نهاية الأسبوع

قتل حوالي 200 شخص في الولايات المتحدة في حوادث عنف مسلح خلال عطلة نهاية الأسبوع، وفقا لموقع Gun Violence Archive.

مقتل 6 وإصابة 24 في إطلاق نار على استعراض احتفالي في ضواحي شيكاغو الأمريكية

وبحسب الموقع الذي يجمع إحصائيات عن حوادث استخدام الأسلحة النارية، فقد شهدت البلاد من الجمعة 2 يوليو إلى الثلاثاء 5 يوليو 414 حادث من هذا القبيل. ويذكر أن حوالي 542 شخصا أصيبوا، وتوفي 198 منهم طفلان و10 مراهقين.

ويقول المحللون إنه خلال هذه الفترة، كانت هناك 16 حالة إطلاق نار جماعي، وهي الحوادث التي تضم 4 ضحايا أو أكثر.

والرابع من يوليو هو عيد الاستقلال في الولايات المتحدة، لذلك حصل الأمريكيون على ثلاثة أيام عطلة. وفي مدينة فيلادلفيا، أصيب ضباط شرطة بعد أن فتح مهاجم النار في مكان شاهد فيه السكان الألعاب النارية الاحتفالية. كما أسفر إطلاق نار في موكب احتفالي في هايلاند بارك في ضواحي شيكاغو بولاية إلينوي، عن مقتل ستة أشخاص وإصابة ما لا يقل عن 24 آخرين.

وأصبحت مشكلة العنف المسلح مرة أخرى محط اهتمام السلطات الأمريكية بعد مأساتين وقعتا في مايو، الأولى هجوم مسلح على سوبر ماركت في بوفالو، حيث قتل 10 أشخاص، والثانية إطلاق نار جماعي على مدرسة أوفالدي الابتدائية، حيث قتل الجاني 19 طفلا واثنين من المعلمين.

المصدر: نوفوستي

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية