الإمارات توقّع إعلان كيغالي وتجدد التزامها بالقضاء على الأمراض المدارية المهملة

أكدت دولة الإمارات أمس التزامها تجاه القضاء على الأمراض المدارية المهملة وذلك بعد المصادقة على إعلان كيغالي بشأن الأمراض المدارية المهملة في رواندا، ويأتي ذلك تماشياً مع ريادتها العالمية التي امتدت لعدة عقود في مجال مكافحة الأمراض والقضاء عليها على الصعيد العالمي.

وجرى الاحتفال أمس بتوقيع الإعلان خلال قمة كيغالي بشأن الملاريا والأمراض المدارية المهملة والتي استضافتها حكومة رواندا على هامش اجتماع قادة حكومات دول الكومنولث، حيث جمعت القمة قادة القطاع الصحي حول العالم لتسليط الضوء على الحاجة العاجلة للقضاء على الملاريا والأمراض المدارية المهملة وتحديد فرص تكامل الجهود للقضاء على الأمراض.

حضر القمة معالي الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان وزير دولة وقام بتوقيع إعلان كيغالي بالنيابة عن دولة الإمارات، حيث حضر معاليه ممثلًا عن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد، رئيس دولة الإمارات، وعن مبادرة بلوغ الميل الأخير التي تعكس رؤية سموه والتزامه الخيري تجاه القضاء على الأمراض.

من الجدير بالذكر أن إعلان كيغالي انطلق العام الحالي في اليوم العالمي للقضاء على الأمراض المدارية المهملة ـ وهو يوم عالمي بادرت دولة الإمارات بطلب إحيائه للتعريف بهذه القضية الهامة، ويمثل الإعلان وثيقة سياسية رفيعة المستوى تهدف إلى حشد الإرادة السياسية والموارد والعمل من أجل إنهاء المعاناة الناجمة عن الأمراض المدارية المهملة.

وقال معالي الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان: «يمثل هذا اليوم خطوة مهمة للغاية ضمن جهود القضاء على الأمراض المدارية المهملة، إذ ننضم إلى قادة العالم ونتعهد معًا بالقضاء على تلك الأمراض التي تؤثر على حياة ملايين البشر في أكثر مجتمعات العالم هشاشة. ولا بد من عقد الشراكات والتعاون معًا كي نتمكن من إحراز التقدم الملموس في مسيرتنا للقضاء على هذه الأمراض. ونتشرف بالعمل مع حكومة رواندا ومع شركائنا من أنحاء العالم فيما نبدأ مرحلة جديدة من تلك المسيرة هنا في كيغالي».

يأتي إعلان كيغالي استكمالًا للنجاح الكبير الذي حققه إعلان لندن 2012 بشأن الأمراض المدارية المهملة والذي وضع مسارًا...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية