بنك مصر والبنك الاهلي المصري يطلقا مشروعهما وصال طريق مصر السويس

آراب فاينانس: أطلق بنك مصر والبنك الأهلي المصري مشروعهما "وصال" بالكيلو30 بطريق مصر السويس، حيث أعلنت شركة فاوندرز بالتحالف مع الأهلي صبور عن تسويق المرحلة الاولي من المشروع العقاري الجديد مدينة "وصال" المملوك لكل من بنك مصر والبنك الاهلي وذلك بمقدم 10% ونظم تقسيط تصل إلى 10 سنوات، وفق ما ذكره البيان المرسل بتاريخ 24 مايو.

وقد أشاد محمد الاتربي، رئيس مجلس إدارة بنك مصر بالتعاون الفعال من جانب البنكين والذي أدى الى ترتيب اطلاق المشروع، وبالدور الحيوي للقطاع المصرفي المصري بشكل عام في دعم الاقتصاد القومي، مؤكدا على أن مشاركة بنك مصر في المشروعات العقارية تعد استكمالاً لدوره الرائد في دعم الاقتصاد المصري خاصة وأن القطاع العقاري من ضمن أهم القطاعات المؤثرة في الاقتصاد المصري، والذي ينعكس نهوضه على نهضة جميع القطاعات الاقتصادية الأخرى في نظام بيئي متكامل بما يساهم في تنفيذ خطط التنمية المستدامة للدولة من خلال إقامة مجتمعات عمرانية متكاملة ومميزة، حيث يؤمن بنك مصر بضرورة تضافر الجهود من أجل دعم خطط الدولة لتحقيق التنمية المستدامة. هذا ويحرص البنك على القيام بدوره الحيوي في مساندة كافة الأنشطة التي تساهم في خلق حياة أفضل للمواطن المصري، وذلك من خلال توفير التمويل اللازم للمطورين العقاريين أو مبادرة البنك المركزي للتمويل العقاري لمحدودي ومتوسطي الدخل، هذا بالإضافة الى البرامج التمويلية المتعددة للوحدات السكنية بما يتناسب مع احتياجات الافراد المختلفة وذلك داخل نطاق المحافظات أو في نطاق المجتمعات العمرانية الجديدة للتخفيف من التكدس السكاني.

كما صرح هشام عكاشه رئيس مجلس ادارة البنك الأهلي المصري ان مشروع مدينة وصال يأتي امتدادا لمشروعات القطاع العقاري التي يدعمها البنك والتي تتماشى مع استراتيجيته لمساندة المشروعات الكبرى ودعم القطاعات الاقتصادية التي تنعكس نتائجها الايجابية على الاقتصاد القومي مثل القطاع العقاري لارتباطه بمجموعة كبيرة من الصناعات والأنشطة بما يخدم بشكل عملي خطط التنمية وهو الدور الذي يتبناه البنك الاهلي المصري، مشيدا بالتعاون المثمر من جانب بنكي...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية