"قومي المرأة" بمحافظة البحر الأحمر ينفذ مأمورية تصوير لـ 53 سيدة وفتاة

قام فرع المجلس القومي للمرأة في محافظة البحر الأحمر، بتنفيذ مأمورية تصوير شملت 53 سيدة وفتاة، بالتعاون مع مصلحة السجل المدني في مدينة الغردقة، وذلك في فرع المجلس القومي للمرأة بالمدينة، وجاء هذا المشروع في إطار مسئولية المجلس القومى للمرأة، نحو تعزيز دور المرأة وقيمتها في المجتمع، والتأكد من حصولها على جميع حقوقها سواء الرعاية الصحية أو الإجتماعية أو السياسية، كما أن هذه المبادرة ذات طابع قومي، ويسعى فرع المجلس في محافظة البحر الأحمر، نحو إصدار أكبر عدد ممكن من البطاقات مجاناً ، وذلك في إطار بروتوكول التعاون الذي تم توقيعه مع قطاع مصلحة الأحوال المدنية بوزارة الداخلية، بهدف تقديم الدعم اللازم لخدمة قضايا المرأة في مصر.

وكان السكرتير العام لمحافظة البحر الأحمر اللواء محمد بنداري، كان قد عقد اجتماعاً الأربعاء الماضي، في ديوان عام المحافظة، بحضور نائب رئيس مجلس الدولة والمستشار القانوني للمحافظة المستشار محمد عبدالله ندا، من أجل مناقشة مستجدات العمل الأخيرة باللجنة العليا للتنازلات التي تم تشكيلها تبعاً لقرار محافظ البحر الأحمر رقم 615 لسنة 2020، وهذا للنظر في الطلبات المقدمة بخصوص التنازلات التي قامت اللجنة الفنية بمراجعتها، وأثناء الاجتماع قام السكرتير العام لمحافظة البحر الأحمر بمناقشة مجموعة من الطلبات التي قدمها أهالي مدن المحافظة وكذلك طلبات عقود حق التعويضات والانتفاع وطلبات استكمال إجراءات.

• سكرتير عام محافظة البحر الأحمر يناقش آخر مستجدات العمل باللجنة العليا

• بعد تصريح القفة .. القومي للمرأة ينتفض ضد مبروك عطية وإعلامي يطالب بمحاكمته

وخلال الاجتماع استعرضت اللجنة العليا موقف التنازلات، وتم مناقشة طلبات التحويل وكذلك تسجيل العقود، ويُذكر أنه قد تم الموافقة على معظم الحالات التي عُرضت بمدن المحافظة لتحقيقهم جميع الاشتراطات، كما وجه المستشار القانوني للمحافظة محمد ندا بضرورة الانتهاء من البت في العقود المقدمة من الأهالي، وإجراء حصر كامل لكافة قطع الأراضي الفضاء لجميع المدن، إلى جانب ذلك شدد على وضع مقترحات لكل مدينة لإيجاد طرق لتحصيل المتأخرات...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية