الميليشيا تصعد في مأرب.. والجيش اليمني يقتل قياديا حوثيا

صعدت ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران خروقاتها للهدنة الأممية خلال الـ48 ساعة الماضية في مختلف جبهات محافظات مأرب وصعدة وحجة والحديدة وتعز والضالع، فيما قتلت قوات الجيش الوطني قياديا حوثيا بعد محاولة تسلل فاشلة على جبهات مأرب. وقال

المركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن ميليشيا الحوثي الانقلابية نفذت عملية عسكرية هجومية، وحاولت السيطرة على عدة مواقع. وأكد

أن قوات الجيش تصدت في الجبهة الشمالية الشرقية بمدينة تعز، لعملية هجومية حاولت خلالها الميليشيا الحوثية السيطرة على مواقع عسكرية بعصيفرة. كما أ

كد أن القوات الحكومية أحبطت محاولات تسلل باتجاه مواقع عسكرية جنوب مأرب وفي جبهة حرض غرب حجة. وأوضح

أن ميليشيا الحوثي الانقلابية استمرت في إطلاق النار على مواقع الجيش والمقاومة في الجبهات كافة بالمدفعية والعيارات المختلفة وبالقناصة، وأصيب أحد أفراد القوات المشتركة في محور البرح نتيجة عملية قنص مباشرة، إضافة إلى عمليات استهداف بصواريخ الكاتيوشا وبالطائرات المسيرة المفخخة. ورصدت

قوات الجيش الوطني ارتكاب الميليشيا 156 خرقا للهدنة، منها 64 في جبهات محور تعز، و30 في محور حيس جنوب الحديدة، و26 خرقا غرب حجة، و16 خرقا في جبهات مأرب، و15 في محور البرح غرب تعز، و4 خروقات في محور الضالع، وخرق واحد في جبهة الملاحيظ بمحور صعدة. وتلقت

ميليشيا الحوثي الانقلابية ضربة مفاجئة في جبهة المشجح بمحافظة مأرب، وقالت مصادر عسكرية وميدانية إن مجموعة حوثية يقودها القيادي البارز في الميليشيات الحوثية، عبدالكريم محمد الشرفي، حاولت التسلل إلى مواقع الجيش في جبهة المشجح. وأكدت

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية