ألمانيا تعتزم إرسال مستشفى ميداني إلى أوكرانيا وترفض إمدادها بالأسلحة

قالت وزيرة الدفاع الألمانية، كريستين لامبرخت، اليوم /السبت/، إن بلادها سترسل مستشفىً ميدانيًا إلى أوكرانيا، وكررت رفض برلين دعوات كييف لإمدادها بالأسلحة مع تنامي المخاوف من غزو روسي.

وأضافت لامبرخت - في تصريحات صحفية - أن برلين قدمت بالفعل أجهزة تنفس صناعي إلى أوكرانيا، ويتم علاج الجنود الأوكرانيين المصابين بجروح خطيرة حاليًا في مستشفيات القوات المسلحة الألمانية، بحسب ما أورده موقع "ذا لوكال" الأوروبي في نسخته المعنية بألمانيا.

وصرحت لامبرخت قائلة "في فبراير، سيتم تسليم مستشفى ميداني كامل، ويشمل ذلك التدريب اللازم، وكل ذلك بتمويل مشترك من ألمانيا بمبلغ 5,3 مليون يورو (6,0 مليون دولار)".

وتابعت: "نحن نقف إلى جانب كييف. يجب أن نبذل قصارى جهدنا لتهدئة الموقف"، مضيفة "تسليم الأسلحة لن يكون مفيدًا في الوقت الحالي - هذا هو المتفق عليه داخل الحكومة".

كما رددت وزيرة الدفاع الألمانية موقف الحلفاء الغربيين، قائلة إن مطالبة موسكو بأن يكون لها الحق في تحديد أي الدول ينضم إلى حلف شمال الأطلسي هو "خط أحمر" بالنسبة للحلف

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية