8000 مخالفة بيئية في رأس الخيمة 2021

تواجه المناطق البرية والجبلية الطبيعية السياحية في رأس الخيمة مخاطر كبيرة نتيجة لسلوكيات بعض المستهترين بمكانة تلك المواقع لدى الكثير من المجتمع الإماراتي، والجهود التي تبذلها الجهات المختصة في حماية تلك المواقع من تلك المخلفات التي تؤثر بشكل مباشر على البيئة والحيوانات وصولاً إلى تشويهها وعدم السماح لمرتادي تلك المواقع بالاستمتاع بها.

وكشف المهندس أحمد محمد الحمادي، مدير عام دائرة الخدمات العامة برأس الخيمة، أن مفتشي خدمة «راقب» سجلوا أكثر من 8000 مخالفة بيئية خلال العام 2021، داعياً جميع أفراد المجتمع إلى الانتباه لتلك الإحصائية ومدى تأثير تلك المخالفات على البيئة في حال عدم اتخاذ تطبيق القوانين، مؤكداً أن الخدمة تهدف في المقام الأول إلى زيادة الوعي المجتمع بالحفاظ على تلك المواقع، وعدم تلويثها بإلقاء المخلفات في غير الأماكن المخصصة لها من أجل إمارة نظيفة ومستدامة، حيث تحرص الدائرة على إطلاق مبادرات تخفيض تسديد قيمة المخالفة على مدار العام بهدف نشر الوعي لبيئة صحية مستدامة.

فرق العمل

وأشار إلى أن تلك السلوكيات تزيد من مهام فرق العمل في رفع المخلفات من المناطق السياحية الطبيعية، حيث تكون منتشرة نتيجة للعوامل المختلفة، وفي مقدمتها الرياح التي تنثر تلك المخلفات، وخاصة البلاستيكية والورقية في مناطق متفرقة، حرصاً من الدائرة ممثلة في مؤسسة إدارة المخلفات.

عقوبات

وأكد الحمادي تطبيق العقوبات وعدم التهاون مع سلوكيات تلك الفئة من المستهترين بخصوصية المواقع البرية والجبلية الطبيعية وصولاً للشواطئ البحرية التي توفر متنفساً لأغلب العائلات خلال موسم الشتاء وأوقات اعتدال الطقس، حيث تنتشر جلسات السمر والتخييم في مختلف مناطق الإمارة، حيث شددت الدائرة ممثلة في دوريات «راقب البيئية» عمليات الرقابة لحماية تلك المواقع من السلوكيات غير المسؤولة التي يكون تأثيرها مباشراً على النظام البيئي.

المخلفات

وأكد الدكتور سيف الغيص، مدير عام هيئة حماية البيئة والتنمية برأس الخيمة، أن صورة وحضارة المجتمع تنبع من سلوكيات الأفراد الذين يعيشون فيه، ويعد إلقاء المخلفات من...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية