وزارة العدل تطلق دليلا إرشاديا لمواجهة كورونا بالمحاكم والجهات التابعة لها

أطلقت وزارة العدل، اليوم الأربعاء، الدليل الإرشادي في مواجهة مستجدات فيروس كورونا والتدابير التي يتخذها المترددين على وزارة العدل والمحاكم والجهات التابعة.

وقالت الوزارة إنه استمراراً لقيامها والمحاكم والجهات التابعة لها لاختصاصاتها، مع الحفاظ على صحة وسلامة القضاة وكافة العاملين والمواطنين المترددين عليها، ورغبة منها في تشجيع نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية على أسس موضوعية ومنهجية ووفقاً لمعايير العمل الدولية والوطنية من أجل تمكين المختصين من العودة الآمنة إلى عملهم والمساهمة في الوقاية من المخاطر في بيئة العمل، تأتى فكرة إعداد هذا الدليل.

وأضافت الوزارة أن هذا الدليل أعده فريق عمل من إدارات وزارة العدل المختلفة وهي إدارة حقوق الإنسان والمرأة والطفل وإدارة التنمية الإدارية والتخطيط والمتابعة وإدارة شئون المحاكم، وهو قابل للتحديث طبقاً لما قد يستجد من توصيات وزارة الصحة والسكان المصرية .

وأوضحت أن الدليل يهدف إلى تقديم إرشادات ومعلومات عامة بشأن الوقاية من انتشار عدوى فيروس كورونا ولتمكين القضاة والعاملين بديوان وزارة العدل والمحاكم والجهات التابعة من الاستمرارية الآمنة للعمل خلال الجائحة، مع الحفاظ على أدنى حد ممكن من مخاطر انتقال العدوى داخل بيئة العمل .

وعددت الوزارة الإجراءات الوقائية الأخرى اللازم اتخاذها في محل العمل، ومنها اتباع جميع التعليمات والإجراءات الوقائية المحددة التي تنفذها المنشأة، مع ارتداء الكمامة المناسبة لطبيعة العمل والحافظ على نظافة اليد وعدم ملامسة الفم أو الانف أو الاذن.

وأكدت الوزارة، أنها اتخذت مجموعة الإجراءات الوقائية والاستباقية للحفاظ على صحة العاملين بها والمترددين عليها دون تمييز ودون فقدهم لوظائفهم وسط إجراءات وقائية شديدة وتقديم الإرشادات الصحية اللازمة، تمثلت فيما يلي :

1ـ تقديم الدعم لقطاعات الوزارة المختلفة من خلال تعزيز الدعم المالي لمصالح الشهر العقاري والتوثيق، والخبراء والطب الشرعي لاستكمال شراء الأدوات والمستلزمات اللازمة لاستمرار عملية التطهير لمكاتبها ومقراتها على مستوى الجمهورية، وتكريم من بذل...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية