محافظ بنى سويف يلتقى رئيس هيئة الاستثمار

التقى الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف المستشار محمد عبد الوهاب رئيس الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة "بمقر الهيئة بالقاهره "والذي يأتي ضمن الجهود المشتركة والمتبادلة والتعاون المثمر بين المحافظة والجهات المعنية بملف الاستثمار،وفي إطار الخطة التي تتبناها المحافظة للنهوض بالقطاع وتحفيز وتشجيع تضافر كافة جهود الأطراف والجهات ذات الصلة

خلال الاجتماع استعرض محافظ بني سويف ملامح ومحاور الخطة التي تتبناها المحافظة للنهوض بقطاع الاستثمار والتي ترتكز على مجموعة من الركائز أهمها : تنفيذ خطوات جادة نحو تذليل معوقات وتحديات القطاع وحل مشاكل المستثمرين ، ودعم التعاون البناء بين الجهات الحكومية المعنية بالاستثمار والمستثمرين ، وذلك تحقيقا لهدف الجميع شريك في الحلول والبدائل

أشار محافظ بني سويف إلى أن المحافظة أعدت إستراتيجية تنموية محلية عامة لاقت قبولاً من الدولة وتوجيهات بتعميمها على باقي المحافظات،حيث كان الاستثمار حاضراً بقوة ومن أهم محاور الإستراتيجية التنموية،لاسيما أن المحافظة تمتلك ميزات تنافسية في القطاع من حيث البنية التحتية والموقع الجغرافي المميز والعنصر البشري المتوافر بشكل جيد ، خاصة مع الجهود المنفذة لتدريب وتأهيل العمالة السويفية لمواكبة تطورات القطاع الذي تمتلك فيه المحافظة 8 مناطق صناعية تحوى عدد من كبريات المصانع والشركات المحلية والعالمية

كما أشار محافظ بني سويف إلى أن تلك الجهود تمثل خطوات عملية لتحقيق تكليفات رئاسة مجلس الوزراء،التي تضع ملف الاستثمار في مقدمة الأولويات في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بالعمل المتواصل لحشد كافة الجهود وتعزيز وتفعيل دور التعاون لكل أطراف منظومة الاستثمار في تحقيق تنمية اقتصادية تنعكس عوائدها على المجتمع

تمت مناقشة عدد من الخطوات الهادفة لحل مشكلات وتذليل المعوقات الكاملة وصولاً لخطة مشتركة لحل المشكلات والمعوقات على المدى الآجل،وتم التنويه عن الزيارة الأخيرة لرئيس هيئة التنمية الصناعية، والخطوات والإجراءات التي تم الاتفاق خلالها ، خاصة فيما يتعلق بمشروعات البنية التحتية وحل المشكلات التي...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية