وزير الدفاع وقادة القوات المسلحة العرب يتابعون المرحلة الرئيسية لـ"سيف العرب" فريد: التدريب يؤكد القدرة على مواجهة أي عدائيات تواجه أمتنا...

شهد الفريق محمد فـريد رئيس أركــان حــرب القــوات المسـلحــة، وعدد من رؤساء أركان القوات المسلحة للدول العربية المشاركة بالتدريب المشترك "سيف العرب"، المرحلة الرئيسية للتدريب، والذي نفذته عناصر من القوات المسلحة لكل من مصر، والمملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة الأردنية الهاشمية، ومملكة البحرين، وجمهورية السودان، بقاعدة محمد نجيب العسكرية.

وبدأت المرحلة بتقديم شرح تفصيلي للفكرة التي بُني عليها التدريب، والتوجيه الطبوغرافي والتكتيكي لمنطقة المشروع، ثم تنفيذ مشروع تكتيكي بالرماية بالذخيرة الحية لمختلف الأسلحة المقاتلة والمعاونة والقوات الجوية.

وقد ظهر خلال المرحلة مدى الدقة في إصابة الأهداف من الثبات والحركة والقدرة العالية على المناورة من خلال العمل المشترك بين القوات العربية، في تعاون كامل لتحقيق المهام المخططة في التوقيت المحدد، وانتهت المرحلة بتنفيذ عناصر المظلات قفزة الأشقاء المشتركة بأعلام كافة الدول المشاركة، أظهرت مدى التناغم بين عناصر القوات الخاصة في تنفيذ المهام بدقة وكفاءة عالية.

وألقى الفريق محمد فريد، كلمة أشاد فيها بمستوى التنسيق والتعاون بين القوات العربية المشاركة، معرباً عن سعادته وترحيبه بمشاركة العديد من الدول العربية الشقيقة داخل قاعدة محمد نجيب العسكرية بمصر، بما يعزز علاقات التعاون العسكري، ويؤكد القدرة على مواجهة كافة العدائيات والتحديات التي تواجه أمتنا العربية.

وأشار إلى أن تدريب "سيف العرب"، يستهدف توحيد المفاهيم بين القوات العربية في مجابهة العدائيات المختلفة، وأن الهدف الأساسى للتدريب هو الجاهزية والاستعداد الدائم للحفاظ على الاستقرار في المنطقة العربية.

كما نقل تحيات الرئيس عبدالفتاح السيسي القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، لكافة الوفود المشاركة.

وكان الفريق محمد فريد، قد حضر إحدى مراحل المناورة والتي تضمنت تنفيذ القوات المشاركة عملية اقتحام بؤرة إرهابية مسلحة داخل قرية حدودية وتطهيرها من العناصر الإرهابية وتحرير...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية