تعليم الرياض يعلن فتح الترشيح لجائزة الأميرة صيته بنت عبدالعزيز للتميز

  • هي
  • الأثنين 23 نوفمبر 2020 - 18:24

دعت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض للمشاركة في جائزة الأميرة صيته بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي في دورتها الثامنة (2020م)، والتي خصّصت موضوع دورتها الثامنة عن "الأزمات والمخاطر"، تفاعلاً منها مع أزمة وباء كورونا المستجد.

تعليم الرياض يعلن فتح الترشيح لجائزة الأميرة صيته بنت عبدالعزيز للتميز

أعلنت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض فتح باب الترشيح لجائزة الأميرة صيته بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي في دورتها الثامنة (2020م)، تحت عنوان "العمل الاجتماعي في مواجهة الأزمات والمخاطر".

وفي إطار ذلك، فلقد دعا مدير عام التعليم بمنطقة الرياض حمد الوهيبي، إدارات ومكاتب التعليم والمدارس الحكومية والأهلية إلى حث منسوبيها من المعلمين والمعلمات والطلاب والطالبات في جميع المراحل الدراسية على المشاركة في الجائزة ضمن فروعها الخمسة ومبادراتها الاجتماعي، لما لها أهمية في غرس القيم الوطنية والاجتماعية والإنسانية وتعزيز أدوار العمل الاجتماعي غير الربحي والخيري ودعم ورعاية النماذج المميزة في مجال العمل الاجتماعي والخيري.

علما بأنه يمكن التقدم للجائزة بعد الاطلاع على معاييرها وشروطها عبر موقع الجائزة

حيث أن آخر موعد لتلقي طلبات الترشيح هو 31 ديسمبر 2020 م.

جائزة الأميرة صيتة تخصص دورتها الثامنة عن "الأزمات والمخاطر"

خصّصت جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميُّز في العمل الاجتماعي، والتي تهدف إلى إبراز الجوانب المشرقة والجهود المضيئة للعمل الاجتماعي وبناء إرث وطني في مفهوم العمل الاجتماعي على المستوى المحلي والإقليمي، موضوع دورتها الثامنة عن "العمل الاجتماعي في مواجهة الأزمات والمخاطر"، تفاعلاً منها مع أزمة وباء كورونا المستجد، واستشعاراً منها بدورها المجتمعي، وتماشياً مع توجهات القيادة الرشيدة في دعم العمل الإنساني.

واختارت أمانة الجائزة عنوان الدورة الثامنة لموضوع الأزمات والمخاطر، لتشجيع جميع الجهات الحكومية والأهلية والوقفية والقطاع الخاص للبدء بتبني ودعم وتطوير البرامج والخطط العملية الاستباقية لتلك الأزمات والمخاطر لكل فئات...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية