بعد سخريتها من «أبل»..«سامسونغ» تخطط لإزالة الشاحن والسماعة من هاتفها القادم

ذكر موقع أبل إنسايدر أن عملاق الإلكترونيات الكوري الجنوبي «سامسونغ» قد يحذو حذو شركة أبل في إزالة الشاحن وسماعات الرأس من علبة هاتف «غالاكسي إس 21»، وذلك بعد فترة وجيزة من استهزائه بهذه الخطوة التي قامت بها الشركة الأميركية عندما طرحت جهاز آيفون 12.

ووفقاً للموقع، فإن الشائعات وتقارير وسائل الإعلام الكورية الجنوبية، تتحدث عن أن «سامسونغ» تفكر جدياً في التخلي عن كل من الشاحن وسماعات الأذن من علب هواتفها الذكية بدءاً من «غالاكسي إس 21»، في حين يشير محللون الى أنها قد تزيل السماعة فقط، بينما سيبقى الشاحن في الوقت الحالي.

وستكون مثل هذه الخطوة مفيدة لشركة سامسونغ بطرق مماثلة لشركة أبل، حيث سيؤدي ذلك إلى تقليل النفايات الإلكترونية، وهو الأمر الذي من شأنه مساعدة البيئة، فضلاً عن خفض تكلفة المنتج بشكل عام.

ويمكن أن تساعد إزالة العناصر في تقليل التكلفة الإجمالية للهاتف الذكي للمستهلكين، و تعزيز الأرباح عن طريق الحفاظ على السعر كما هو مع خفض تكاليف الإنتاج، كما يمكن أيضًا تشجيع العملاء على شراء سماعات رأس منفصلة، مما يزيد الإيرادات بشكل أكبر.

وإذا كان هذا صحيحاً، فقد تكون التقارير محرجة لشركة سامسونغ، خاصة أنها نشرت في وقت سابق على أحد حساباتها في «فيسبوك» صورة بسيطة للشاحن، وعلقت عليها بالقول أنه سيكون موجوداً مع هاتف الغالاكسي، وذلك في سخرية مما قامت به شركة أبل.

أبل

سامسونغ

آيفون

غالاكسي

مواضيع ذات صلة

6.5 مليارات دولار.. مبيعات إكسسوارات وملحقات «أبل»

MagSafe.. خطوة جديدة من آبل للشحن اللاسلكي

سامسونغ تنعى رئيسها عن عمر 78 عاماً: إرثه سيكون أبدياً

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية