ناسا تلتقط صورة للأعاصير الحلزونية على كوكب المشتري

كوكب المشترى

الأعاصير الحلزونية على كوكب المشترى

2 صور

نشرت وكالة ناسا للفضاء مؤخراً صورة مذهلة لكوكب المشتري، والتي عند النظر إليها للوهلة الأولى، تبدو وكأنها لوحة تجريدية، لكن الصورة حقيقية جداً، وهي عبارة عن أعاصير دوامة في القطب الشمالي لكوكب المشتري، وبحسب موقع «ميرور» تم التقاط الصورة بواسطة مركبة الفضاء جونو التابعة لناسا، والتي تدور حالياً حول كوكب المشتري، وتم إنشاء الصورة من خلال الجمع بين العديد من الصور الفردية التي التقطتها جونو من فبراير إلى يوليو من هذا العام.

أوضحت وكالة ناسا: «تظهر الأعاصير في القطب الشمالي للمشتري كدوامات من الألوان المدهشة في هذا اللون الزائف الشديد لصورة من مهمة جونو التابعة لناسا».

«الإعصار الهائل والمستمر الموجود في القطب الشمالي للمشترى، مرئيّ في مركز الصورة؛ محاطاً بأعاصير أصغر حجماً، يتراوح حجمها من 2500 إلى 2900 ميل «4000 إلى 4600 كيلومتر»، ويغطي هذا النمط من العواصف معاً مساحة من شأنها أن تجعل الأرض قزمة».

وأضافت ناسا: «تكشف اختيارات الألوان في هذه الصورة جمال كوكب المشتري، والتفاصيل الدقيقة الموجودة في بنية السحابة الديناميكية لكوكب المشتري، كل ملاحظة جديدة تقدمها جونو عن الغلاف الجوي لكوكب المشتري تكمل عمليات المحاكاة الحاسوبية وتساعد على تحسين فهمنا لكيفية تطور العواصف بمرور الوقت».

كانت المركبة جونو التابعة لناسا، تدور حول كوكب المشترى منذ عام 2016، بعد رحلة استمرت خمس سنوات من الأرض، وكان الهدف الأساسي للمركبة الفضائية هو الكشف عن قصة تكوين المشتري وتطوره.

أوضحت ناسا: «باستخدام تقنيات مثبتة منذ فترة طويلة على مركبة فضائية تدور في مدار قطبي بيضاوي الشكل، سوف تراقب جونو جاذبية المشترى ومجالاته المغناطيسية وديناميكيات الغلاف الجوي وتكوينه وتطوره».

ومع ذلك، تستخدم ناسا الآن أيضاً تلسكوب جيمس ويب الفضائي لفحص الغلاف الجوي في المنطقة القطبية لكوكب المشتري.

وأوضحت: «ستوفر بيانات NASAWebb تفاصيل أكثر بكثير مما كان ممكناً فى الملاحظات السابقة، وقياس الرياح وجزيئات السحب وتكوين الغاز ودرجة...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية