الملفات المصرية

تلقيت عدداً من الرسائل التى عكست انشغال الرأى العام فى مصر بقضيتى الصراع فى ليبيا وسد النهضة، واستحوذت الأخيرة على الحيز الأكبر من الاهتمام.

وجاءت الرسالة الأولى من الدكتور مهندس ألفريد أسود، وجاء فيها:

يبلغ حجم المياه التى تصل إلى إثيوبيا فى حدود 900 مليار متر مكعب فى السنة، وأن حصة مصر منها حوالى 54 مليار متر مكعب، وهذا سيعنى أن ما سيتبقى لإثيوبيا حوالى 840 مليار متر مكعب.

هل يمكن أن نفكر أن توفر مصر لإثيوبيا 50 أو أكثر مليار متر مكعب بتكنولوجيا ومشاريع هندسية وهى تمثل 6 من إجمالى المياه، ويعلم أى مهندس أنه يمكن تحقيق ذلك بسهولة، وهكذا يمكن تعويض إثيوبيا بنفس كمية المياه التى سنحصل عليها بدلا من المواجهة؟.

أما الرسالة الثانية فجاءت من الأستاذ محمود راتب، واعتبر أن مصر لم تحسن إدارة ملف سد النهضة، وأن هناك كثيراً من الحقائق لا تظهر بشكل واضح فى الخطاب السياسى والإعلامى المصرى، وقال:

1- إن مصر هبة النيل، تعتمد على مياه النيل بأكثر من 95% من احتياجاتها، وحصتها لا تزيد على 55 مليار متر مكعب، ومع هذا وافقت أن تنخفض حصتها إلى 37.5 مليار متر مكعب (40% تقريبا) أثناء سنوات الملء، بينما رفضت إثيوبيا التوقيع وانسحبت من اجتماعات واشنطن.

2- تزرع مصر 8 ملاببن فدان باستعمال حصتها من مياه النيلين الأبيض والأزرق، مع إعادة تدوير مياه الصرف الزراعى 3 مرات، بينما تزرع إثيوبيا 50 مليون فدان، بالإضافة لتوفر 50 مليون فدان أخرى من المراعى، وكلها تروى من مياه الأمطار، كما أن إثيوبيا بها حوالى 12 نهرا.

3- على الرغم من أن بناء السد يخالف القانون الدولى واتفاقية 1902 التى اعترفت بها إثيوبيا فى سنة 2000 لترسيم حدوها مع إريتريا، إلا أن مصر وافقت على بناء السد تبعا للمعطيات الإثيوبية، والتى كانت سلسلة من الخداع والكذب، فإذا كان السد لتوليد الكهرباء كما ادعت إثيوبيا، فإن أقصى طاقة توليد كهرباء تحتاج إلى تدفق 15 مليار متر مكعب سنويا، فما الحاجة لبناء خزان بقرار سياسى يحتاج 90 مليار متر مكعب يحجز المياه عن مصر؟!.

4- إن على الدول الإفريقية ودول العالم أن تقرر هل هى مع...

الكاتب : عمرو الشوبكي
سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية