Share ارتفاع الصادرات الوطنية

خبرني - أصدرت دائرة الإحصاءات العامة تقريرها الشهري حول التجارة الخارجية في الأردن، والذي يشير إلى أن قيمة الصادرات الكلية خلال الربع الأول من عام 2020 قد بلغت 1373.2 مليون ديناراً بارتفاع نسبته 2.3% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019، وبلغت قيمة الصادرات الوطنية خلال الربع الأول من عام 2020 ما مقداره 1194.3 مليون ديناراً بارتفاع نسبته 7.5% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019، وبلغت قيمة المعاد تصديره 178.9 مليون ديناراً خلال الربع الأول من عام 2020 بانخفاض نسبته 22.8% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019.

أما المستوردات، فقد بلغت قيمتها 3000.4 مليون ديناراً خلال الربع الأول من عام 2020 بانخفاض نسبته8.1 % مقارنة بنفس الفترة من عام 2020.

وبهذا، فإن العجز في الميزان التجاري والذي يمثل الفرق بين قيمة المستوردات وقيمة الصادرات الكلية قد بلغ 1627.2 مليون ديناراً، وبذلك يكون العجز قد انخفض خلال الربع الأول من عام 2020 بنسبة 15.3% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019. كما بلغت نسبة تغطية الصادرات الكلية للمستوردات 45.8% خلال الربع الأول من عام 2020، في حين بلغت نسبة التغطية 41.1% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019 بارتفاع مقداره 4.7 نقطة مئوية.

وعلى صعيد التركيب السلعي لأبرز السلع المصدرة، فقد ارتفعت قيمة الصادرات الوطنية من الألبسة وتوابعها بنسبة 6.4% ومحضرات الصيدلة بنسبة 4.6% والحلي والمجوهرات الثمينة بنسبة 404.8% والأسمدة بنسبة 16.9% والفوسفات الخام بنسبة 6.6%، فيما انخفضت قيمة الصادرات الوطنية من البوتاس الخام بنسبة 12.3%. أما على صعيد التركيب السلعي للمستوردات، فقد ارتفعت قيمة المستوردات من الحديد ومصنوعاته بنسبة 6.1% ومحضرات الصيدلة بنسبة 55.2%، فيما انخفضت قيمة المستوردات من النفط الخام ومشتقاته بنسبة 7.6% والآلات والأدوات الآلية وأجزائها بنسبة 37.2% والآلات والأجهزة الكهربائية وأجزائها بنسبة 31.1% والعربات والدراجات وأجزائها بنسبة 23.1%.

أما بالنسبة لأبرز الشركاء في التجارة الخارجية، فقد ارتفعت قيمة الصادرات الوطنية إلى دول منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى بنسبة 5.2% ومن...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية