مجلس الأمن والدفاع السودانى يعلن دعمه لمبادرات حمدوك في قضية سد النهضة

أعلن مجلس الأمن والدفاع السودانى -التابع للمجلس السيادى الانتقالى- دعمه لاستمرار جهود ومبادرات رئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك في تقريب وجهات النظر بين مصر وإثيوبيا في مشروع بناء سد النهضة بما يحقق مصلحة جميع الأطراف، ويحفظ الأمن الإقليمي .

وطبقًا لبيان صادر عن مجلس الأمن والدفاع –نقله موقع (السوداني)- فإن المجلس استمع في اجتماعه المنعقد اليوم الثلاثاء ، لتقرير حول مجمل الأوضاع الأمنية بالبلاد .

وأمنّ المجلس على ضرورة تعزيز قدرات الشرطة والأجهزة العدلية للعمل على حفظ الأمن، وتكثيف الانتشار الأمني بمواقع النزاعات القبلية واتخاذ التدابير الاحترازية لمنع وقوعها.إلى جانب تكثيف جهود جمع السلاح غير المرخص وخارج نطاق القوات النظامية .

ووجه المجلس باستمرار زيارات أعضاء مجلسي السيادة والوزراء والطواف على الولايات والوقوف ميدانيا على الأوضاع .

كما أكّد أهمية تعزيز الثقة ودعم وتطوير الشراكة بين مكونات الحكومة الانتقالية وتقييم الأداء للعبور بالفترة الانتقالية لبر الأمان .

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية