مفاجأة.. ميرور: مسؤولو الدوري الإنجليزي خططوا لمنح كأس البطولة لـ ليفربول في 21 مارس!

فجرت صحيفة "ميرور" الإنجليزية مفاجأة من العيار الثقيل بعد تأكيدها على أن مسؤولي الدوري الإنجليزي كانوا يخططون لتقديم الكأس بشكل رسمي إلى فريق ليفربول، في وقت سابق من شهر مارس الجاري.

وتوقفت الأنشطة الرياضية، في إنجلترا، ومن ضمنها الدوري الإنجليزي حتى 30 أبريل المقبل بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقبل اتخاذ قرار الإيقاف، كان ليفربول قريبًا للغاية من حسم لقب الدوري الإنجليزي الغائب منذ 30 عامًا.

ويتصدر ليفربول جدول البطولة برصيد 82 نقطة، بفارق 25 نقطة عن أقرب منافسيه مانشستر سيتي والذي لديه مواجهة مؤجلة أمام آرسنال.

وكان ليفربول يحتاج إلى الفوز في مباراتين فقط من أجل حسم اللقب بشكل رسمي، حيث كان يترقب الفوز أمام إيفرتون ثم كريستال بالاس (يومي 16 و21 مارس الحالي).

اقرأ أيضًا.. كورونا يقدم هدية لـ ليفربول بشأن محمد صلاح في 2021!

وحسب صحيفة "ميرور" الإنجليزية، فإن مسؤولي رابطة الدوري الإنجليزي كانوا يخططون لتسليم كتيبة يورجن كلوب كأس البطولة يوم 21 مارس، حال حصولهم على الـ 6 نقاط الحاسمة.

وجرت العادة على تسليم كأس البطولة للفائز في آخر مباراة يخوضها على أرضه.

وعلى الرغم من أن آخر مباراة لـ ليفربول في الأنفيلد كانت ستكون أمام تشيلسي، يوم 10 مايو القادم، إلا أن المسؤولين كانوا ينوون مخالفة ذلك.

وأفادت أن السبب وراء تفكير مسؤولي الدوري بتلك الطريقة هو أنهم كانوا يخشون توقف البطولة في وقت لاحق إذا انتشر فيروس كورونا، مثلما حدث في إيطاليا ولذلك أرادوا منح ليفربول الكأس في أسرع وقت ممكن.

ورغم ذلك، فإن المسؤولين لم يتوقعون سرعة الأحداث بهذا الشكل، حيث تعرض مدرب آرسنال مايكل أرتيتا ولاعب تشيلسي كالوم هودسون أودوي للإصابة بفيروس كورونا في يوم واحد، وهو ما أدى إلى توقف البطولة.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية