في الذكرى 44 ليوم الأرض.. المرأة الفلسطينية تجدد العهد بالنضال

أكد الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في مصر، في ذكرى يوم الأرض، "يوم 30 مارس"، من كل عام، هو يوم تجديد للعهد بالحفاظ على الأرض ولا تفريط في شبر واحد منها، وبذل من أجلها كل غال ونفيس.

أصدر الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في مصر بيانا أكد فيه رفضه لصفقة القرن التي تبيح الاستيلاء على كافة الأراضي الفلسطينية وتركت كانتونات لا تسمح بإقامة دولة متصلة جغرافيًا، ويعتبر وأدا للحلم الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة، والتمسك بمدينة القدس عاصمة أبدية لدولة فلسطين المستقلة ورفض كل محاولات التهويد وتغيير وجهها العربي الإسلامي والمسيح.

وقالت: يشجب الاتحاد استمرار الانقسام البغيض الذي مازال يجثم على قلوبنا ويضعف موقفنا أمام العالم ويطالب أصحاب القرار بسرعة اتخاذ الإجراءات لرأب الصدع لتصبح لنا قيادة نضالية موحدة.

وأكد الاتحاد: أسرانا البواسل هم دائما في القلب، وإن قضيتهم تبقى من أولويات الشعب الفلسطيني وبالذات في هذا الظرف الصعب الذي يمر به العالم أجمع من انتشار وباء الكورونا، كما يطالب منظمات حقوق الإنسان وأسرى الحرب بالضغط على دولة الصهاينة لإطلاق سراحهم خوفا من انتشار الوباء بينهم.

وقدم الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، التحية للشعب الفلسطيني لصموده داخل الأرض المحتلة في الضفة وغزة وداخل الخط الأخضر، كما ترحم على الشهداء.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية