فرنسا.. مسؤول طبي: ارتفاع حصيلة وفيات كورونا عن البيانات الرسمية

كشف مسؤول فرنسي كبير في مجال الصحة، اليوم الأربعاء، أن عدد وفيات فيروس كورونا في فرنسا أعلى بكثير من حصيلة الحكومة اليومية التي لا تمثل سوى الذين يموتون في المستشفيات.

وقال رئيس اتحاد المستشفيات الفرنسي، فريدريك فاليتو في إذاعة "فرانس إنفو": "نحن نعرف فقط البيانات التي تقدمها المستشفيات"، حسبما أوردت وكالة "رويترز".

وأضاف: "أن الزيادة في البيانات الرسمية كبيرة بالفعل، ولكن الأرقام المطلقة ستكون بلا شك أعلى بكثير إذا قمنا بتجميع ما يحدث في منازل التقاعد وكذلك الأشخاص الذين يموتون في المنزل أو الذين لا يحسبون".

وقد أعلنت السلطات في فرنسا عن 1100 حالة وفاة تراكمية لفيروس كورون يوم الثلاثاء، ارتفاعًا من 91 يوم 14 مارس، بزيادة تزيد عن عشرة أضعاف في 11 يومًا ومتوسط زيادة بنسبة 28 يوميًا، وفقًا للبيانات التي تتبعها وكالة "رويترز".

وقال رئيس وكالة الصحة، جيروم سالومون، يوم الثلاثاء إن السلطات ستتمكن قريبًا من حصر وفيات المتقاعدين في المنازل، الأمر الذي من المرجح أن يؤدي إلى زيادة كبيرة في الوفيات المسجلة.

أفادت وسائل الإعلام الفرنسية عن عشرات الوفيات من فيروس كورونا في دور رعاية المسنين، مع ما يصل إلى 15 قتيلا في مؤسسة واحدة فقط في شرق فرنسا.

وذكرت صحيفة "لوموند" 39 حالة وفاة في دور رعاية المسنين في منطقة إيل دو فرانس حول باريس يوم الاثنين وقالت، إن المنازل التي يديرها القطاع الخاص كانت مترددة في الإبلاغ عن البيانات.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية