يوتيوب سيخفض دقة تشغيل الفيديو حول العالم لتخفيف الضغط على الإنترنت

Prev

01:41 فيروس كورونا يكبد شركات الطيران حول العالم خسائر فادحة

01:34 ما هي التدابير الطارئة التي تتخذ للتخفيف من آثار فيروس كورونا على الاقتصاد؟

03:16 كيف أثر فيروس كورونا على سائقي سيارات الأجرة؟

01:02 فيروس كورونا يوقف أفلام هوليود ويكبد شركات الإنتاج خسائر كبيرة

00:59 فيروس كورونا.. كيف تأثرت شبكة الاتصالات في أمريكا بالعمل من المنزل؟

01:42 كيف يمكن أن يحد الاحتياطي الفيدرالي من تأثير فيروس كورونا على الاقتصاد؟

زوجان يستخدمان طابعة ثلاثية الأبعاد لصنع مستلزمات طبية لمكافحة فيروس كورونا

Next

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – أعلنت منصة يوتيوب عن تغيير جودة تحميل مقاطع الفيديو التلقائية لجميع المستخدمين حول العالم، وعدم اعتماد الدقة العالية النموذجية التي عادة ما تظهر للمستخدمين، في خطوة لتخفيف العبء على البنية التحتية للإنترنت.

ومن المتوقع أن يستمر التغيير العالمي، الذي أعلن عنه وبدأ تنفيذه يوم الثلاثاء، لمدة 30 يوماً تقريباً بينما تُبقي عمليات الإغلاق بسبب فيروس كورونا ملايين الأشخاص تحت الحجر في منازلهم.

قد يهمك أيضاً

فيروس كورونا.. Netflix تخفض ضغط مستخدميها على الإنترنت في أوروبا

وقالت يوتيوب في بيان إن الخطوة تهدف إلى "القيام بدورنا لتقليل الضغط على النظام في هذا الوضع غير المسبوق"، مضيفة أنه لا يزال بإمكان المستخدمين تغيير الدقة يدوياً إلى دقة أعلى على كل مقطع فيديو يشاهدونه.

وكانت قد قالت يوتيوب ونتفليكس سابقاً إنهما ستقللان جودة البث في أوروبا لفترة محدودة، لمنع انهيار الإنترنت تحت ضغط الاستخدام غير المسبوق بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقال محللو الصناعة في حديث مع CNN إنه نظراً لزيادة عدد الأشخاص الذين يعملون ويدرسون من منازلهم، من المتوقع أن تواجه البنية التحتية الأساسية للإنترنت "اختبار ضغط هائل". حتى أن بعض أكبر منصات التكنولوجيا تواجه الآن تحدياً أكبر في الحفاظ على خدماتها وتشغيلها وسط تزايد الطلب.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، مارك زوكربيرغ، الأسبوع الماضي للصحفيين، إن منصات شركته تواجه...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية