منتجات شنايدر إلكتريك تفوز بست جوائز مرموقة من iF DESIGN AWARD

آراب فاينانس: حصلت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة عالمياً في مجال التحول الرقمي لإدارة الطاقة والأتمتة، على ست جوائز في تصميم المنتجات، وذلك ضمن جوائز iF DESIGN AWARD، والتي تعد المرجع العالمي لتصميم المنتجات. وتستعين جوائز iF DESIGN AWARD السنوية، والتي انطلقت في عام 1953، بأبرز خبراء التصميم في العالم، والذين يقومون بتقييم المنتجات والخدمات وفق خمسة معايير رئيسية وهي: الابتكار والتطوير، والوظائف، والنواحي الجمالية، والمسؤولية (البصمة الكربونية، والتأثير المجتمعي، إلخ)، والمكانة. وقام 78 من الخبراء في يناير 2020، بالحكم على أكثر من 7200 منتج ضمن سبع فئات، وهي المنتج، والتغليف، والاتصال، والبنية الداخلية، والمفهوم الاحترافي وتصميم الخدمة.

قال فيليب ديلورمي، نائب الرئيس التنفيذي لإدارة الطاقة في شنايدر إلكتريك: "نحن فخورون بتميز منتجاتنا في مثل هذه المنافسة العالمية مثل جوائز iF DESIGN AWARD، وهو الأمر الذي يؤكد على مفهوم المنتجات عالية الجودة والتصميم والأمان، كما يعكس رغبتنا في الابتكار من أجل البيئة والمجتمع".

ومن أمثلة قيم التصميم هذه، مصباح Mobiya Lite، وهو مصباح قابل للشحن بدون الاتصال بالكهرباء، والمزود بلوح طاقة شمسية ومن المقرر أن يتم طرحه في السوق في منتصف عام 2020. وقد تم تصميم مصباح Mobiya Lite لتلبية احتياجات نحو ثلاثة مليار شخص في جميع أنحاء العالم والذين ليس لديهم مصدر منتظم للطاقة. ويعمل المصباح أيضًا كبطارية محمولة يمكن استخدامها في إعادة شحن الهواتف المحمولة، ويتميز بأن له أوضاع تثبيت متعددة الاستخدامات تسمح باستخدامه بفعالية في معظم الظروف، كما يمكن للأطفال استخدامه بشكلٍ آمن. وفي نفس الفئة، هناك أيضا مصباح Thorsman LED Work والذي يجمع بين المتانة والخفة، بالإضافة إلى الأمان من حيث المكونات الداخلية للمصباح وأيضا للمستخدمين. وحصل منتج Thorsman على الجائزة الذهبية من iF DESIGN، والتي تم منحها إلى 75 منتج مشارك فقط.

عند تصميم هذه المنتجات وتطويرها وتصنيعها وتوزيعها، ويرجع موظفو شنايدر إلكتريك إلى كتيب التصميم وبيئة العمل الخاص بالشركة،...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية