نقل ملكية صحيفة "التحرير" لشخص آخر للاحتفاظ بالرخصة لعبة "أكمل قرطام" لمراوغة الصحفيين

أكد صديق العيسوي، أحد الصحفيين المعتصمين بجريدة التحرير، أن إدارة الموقع حاولت اقتحام المقر لتفريغه من محتوياته وأخذ 4 شاشات كبداية لعملية التفريغ، ولكن بعد مناوشات بين المعتصمين والإدارة لم يتمكنوا من أخذها.

وأضاف "العيسوي" في تصريح لـ البوابة نيوز" اليوم الاثنين أن هناك نية واضحة لنقل ملكية الجرنال لشخص آخر مع الاحتفاظ بالرخصة التي اشتراها بـ30 مليون جنيه من إبراهيم المعلم لمراوغة الصحفيين، لافتًا إلى أن "قرطام" استغل الجورنال لأعمال الحزب ووجهه لأعمال وأغراض سياسية تخدم مصلحته.

وأشار إلى أن "قرطام" تحايل على القانون لتصفية المكان وهذا غير قانوني؛ لأنه يجب إخطار المجلس الأعلى للإعلام بقرار الغلق لحفظ حقوق العاملين، موضحًا أن رئيس التحرير يعمل بالموقع بصفة غير قانونية؛ لأنه لم يحصل على قرار للعمل كرئيس تحرير من النقابة.

ونوه "العيسوي" إلى أنه هناك مؤتمرا صحفيا خلال الأيام القليلة لإعلان فضائح "قرطام" على الملأ.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية